السيستاني: القضاء على الفكر المتطرف يهزم الإرهاب

السيستاني: القضاء على الفكر المتطرف يهزم الإرهاب

المصدر: بغداد ـ أحمد الساعدي

حث معتمد المرجع الديني الشيعي في العراق، علي السيستاني، دول المنطقة إلى معالجة جذور الإرهاب، من خلال القضاء على الفكر المتطرف الذي يرفض التعايش مع الآخرين، مشدداً على أن العالم يعاني اليوم من مشكلة كبيرة وهي المسماة بالارهاب.

وقال معتمد السيستاني، أحمد الصافي خلال خطبة صلاة الجمعة بمدينة كربلاء، إن ”العالم يعاني اليوم من مشكلة كبيرة وهي المسماة بالإرهاب الذي تمكن من منطقتنا ويضرب أيضاً مناطق مختلفة من العالم بين الحين والآخر، وقد تختلف هذه الضربات شدة وضعفاً ولكنها عامة لا تختص ببلد دون آخر“، مشيراً إلى أن هذا التوسع في مشكلة الإرهاب يتطلب أن يفكر الجميع ويساهم في حلها ووضع معالجات جادة لها.

وبين الصافي، أن المعالجة لا تكون بالإجراءات الأمنية والعسكرية، بل لابد من إجراءات أخرى وهي مقابلة الفكر المتطرف الذي تغلغل في عقول الكثيرين، مشدداً على أن هناك حاجة ماسة إلى معالجة جذور الإرهاب من خلال القضاء على الفكر المتطرف الذي لا يقبل بالتعايش السلمي مع الآخر ويريد أن يفرض رؤيته على الآخرين بالقوة“.

وشدد معتمد المرجع السيستاني على أنه لا يمكن القضاء على هذا الفكر بين عشية وضحاها، بل يحتاج لتمهيدات كثيرة وبرامج تثقيفية يجري تنفيذها لفترات غير قصيرة“.

وفيما يخص الحرب التي يشنها العراق ضد تنظيم داعش، دعا الصافي إلى استمرار كل الإمكانات وتوفير كل التسهيلات للانتصار في الحرب التي يخوضها العراق ضد الإرهابيين.

وحذر الصافي من أن المرحلة الراهنة تمتاز بكثير من الخطورة والحساسية ولابد أن ترتفع الهمم إلى أعلى درجة ممكنة لعبور هذه المرحلة بأقل الخسائر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com