الحوثيون يمتنعون عن صرف مرتبات موظفي اليمن

الحوثيون يمتنعون عن صرف مرتبات موظفي اليمن

المصدر: إرم- صنعاء

قالت مصادر يمنية متطابقة أن جماعة الحوثي التي تسيطر على الحكم في البلاد منذ الانقلاب على السلطة الشرعية في سبتمبر 2014م، امتنعت عن صرف مرتبات موظفي الدولة لشهر يونيو، بسبب عدم وجود سيولة مالية.

وأوضحت المصادر لـ“إرم“، أن عددا كبيرا من الموظفين توافدوا إلى مكاتب البريد لاستلام رواتبهم لشهر يونيو، إلا أنهم قوبلوا برفض صرف الرواتب من قبل موظفي البريد بحجة عدم وجود سيولة متوفرة لدى مكاتب البريد في العاصمة صنعاء.

وقال موظفون، إنهم ذهبوا إلى أكثر من مكتب للبريد، لاستلام رواتبهم، إلا أن المكاتب اعتذرت لنفس الأسباب.

وتشهد اليمن حالة إنسانية وظروفا معيشية صعبة وتوقف الكثير من المصالح العامة والخاصة، منذ أكثر من ثلاثة أشهر، وزاد من حدة الأزمة بعد دخول عاصفة الحزم على الخط، في ظل تعنت واضح من قبل جماعة الحوثي.

ويقول الكثير من الموظفين، إن جماعة الحوثي تحاول أن تجمع القدر الكبير من الأموال والمشتقات النفطية والمواد الغذائية والدوائية وتمنع وصولها إلى أيدي المواطنين، لغرض استخدامها في ما أصبح معروفاً ب“المجهود الحربي“ في جبهات القتال.

وقبل يومين، أمرت اللجنة الثورية التابعة للحوثيين، والتي تمثل السلطة العليا في البلاد حالياً بعد خروج الحكومة إلى الرياض، بصرف إكرامية رمضان لجميع عناصر المليشيات الذين يقاتلون في الجبهات والذين يقدر عددهم بـ (37 ألف مقاتل) حسب وثيقة أمر الصرف، الأمر الذي أزعج الكثير من قوات الجيش وموظفي السلك العسكري من هذه الخطوة الأحادية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة