داعش يعدم 22 شخصا من قبيلة الجبور بالموصل

داعش يعدم 22 شخصا من قبيلة الجبور بالموصل

الموصل- كشف أحد شيوخ قبيلة الجبور اليوم الأربعاء عن إعدام 22 من أبناء قبيلته على يد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) غرب الموصل400/كم شمال بغداد.

وقال الشيخ مهدي الجبوري إن داعش أعدم 22 من أبناء عشائر الجبور على خلفية مشادة كلامية بين الطرفين داخل ناحية بادوش غربي الموصل واتهامهم بانتسابهم إلى الحشد الوطني.

وأضاف الجبوري أن أبناء قبيلة الجبور تمكنوا من فتح نيران أسلحتهم بوجه التنظيم وقتلوا 3 من عناصره الذين استعانوا بقوات من الموصل وداهموا الناحية وتم اعتقال 22 من أبنائهم وأعدموهم أمام ذويهم وسط الناحية.

وأشار الى أن التنظيم اعتقل ايضا بالوقت نفسه الشيخ حمدون الجبوري والشيخ اسماعيل حسن الجبوري واقتادهما إلى جهات مجهولة.

من جهة أخرى أعلن المتحدث باسم الحشد الوطني في نينوى عن وصول أسلحة ثقيلة وخفيفة لمعسكرات التدريب خاصة بتحرير مدينة الموصل مع بدء انطلاق العملية العسكرية .

وقال محمود السورجي إن معسكرات التدريب تسلمت أسلحة خفيفة وثقيلة شملت مدافع ومدرعات أرسلت من قبل التحالف الدولي إلى معسكرات الحشد الوطني الخاص بتحرير الموصل .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com