استبعاد ”حشد نينوى“ من معارك تحرير الموصل

استبعاد ”حشد نينوى“ من معارك تحرير الموصل

المصدر: إرم- بغداد

أعلن المتحدث باسم الحشد الشعبي كريم النوري أن قواته تستعد حاليا لاستعادة مدينة الموصل، رافضا مشاركة قوات ”حشد نينوى“ التي تم تاهيلها في معسكر تحرير الموصل من أبناء المدينة في تلك المعارك.

وقال النوري في تصريح صحفي إن ”الحشد الشعبي شكل غرفة عمليات خاصة لتحرير الموصل تضم ممثلين عن وزارة الدفاع والداخلية والقوة الجوية وبدأت بإعمالها“، مشيرا إلى أن ”الحشد الشعبي يرفض مشاركة اي قوة مسلحة لديها انتماءات سياسية كالحشد الذي يقوده اثيل النجيفي“، بالإشارة إلى قوات تحرير نينوى التي تم اعدادها على مدى اشهر والذي يشكل ابناء المحافظة نوات تلك القوات.

ووصف نوري ”الكشف عن أي معلومات تسبق العمليات العسكرية بــ ”الخطأ الفادح“.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن مطلع الاسبوع الحالي عن جاهزية القوات الأمنية العراقية لبدء معارك الموصل.

يشار إلى أن محافظ نينوى السابق اثيل النجيفي عمل على تشكيل قوات من ابناء المحافظة بعيد اجتياح داعش المتشدد للموصل، بدعم وتدريب امريكي، والذي تقدر اعدادها بـ(8000) مقاتل تم تدريبهم واعدادهم للقيام بمهمات حرب الشوارع.

إلا أن قوات تحرير نينوى تم استهدافها سياسياً منذ تأسيسها، حيث رفضت الحكومة التعامل معها وتسليحها، رغم أن جميع الخبراء الأمنيين اكدوا على ضرورة اشراك ابناء المحافظة في عمليات التحرير نظراً لمعرفتهم لطبيعة الارض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com