جهات دولية تدعو الليبيين إلى التوقيع على ”الخطة الأممية“

جهات دولية تدعو الليبيين إلى التوقيع على ”الخطة الأممية“

الرباط ـ وجهت دول أوروبية وعربية إضافة إلى تركيا والولايات المتحدة الأمريكية، دعوة مشتركة إلى الفرقاء الليبيين للتوقيع على الخطة الأممية القاضية بإيجاد حل ينهي الأزمة في بلادهم، في الوقت الذي تتواصل المفاوضات بين الأطراف الليبية برعاية أممية في الصخيرات المغربية.

الدعوة، جاءت في بيان مشترك حمل توقيع السفير التركي لدى الرباط، أدهم باركان أوز، ونظرائه من السفراء والمبعوثين الخاصين من كل من فرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، والمغرب، والبرتغال، واسبانيا، وبريطانيا، ودولة الإمارات العربية المتحدة، والاتحاد الأوروبي، حيث أعربت الجهات الموقعة على البيان، عن ”قلقها العميق حيال انتشار الإرهاب في ليبيا وخارج حدودها“.

وقال الموقعون، ”نعتقد أن هذه الوثيقة (مسودة الخطة الأممية) تشكل فرصة للوفاق في ليبيا، وستلبي التطلعات الملحة للشعب الليبي، وتحافظ على وحدة ليبيا“.

وجدّد البيان، تأكيد الجهات المذكورة على ”عدم وجود حل عسكري للأزمة الليبية“، كما أشار إلى ”تدهور الوضع الاقتصادي والانساني في ليبيا مع مرور كل يوم“.

وجاء في البيان: ”ندعو كافة صناع القرار في ليبيا إلى التحلي بالمسؤولية وإبداء القيادة والشجاعة في هذه المرحلة الحرجة“.

اتفاق مبدئي

واتفق الفرقاء الليبيون المجتمعون في ”الصخيرات“ المغربية، اليوم الأحد، بشكل مبدئي على مسودة معدلة للمقترح الأممي القاضي بإنهاء الأزمة في بلادهم.

جاء ذلك في تصريحات صحفية لعدد من المشاركين في الحوار، عقب انتهاء أولى جلسات الحوار المباشر، بين الأطراف الليبية، بمشاركة المبعوث الأممي، برناردينو ليون، في مدينة الصخيرات المغربية اليوم الأحد.

وتوقع أبو بكر بعيرة، عضو لجنة الحوار الوطني في مجلس النواب بطبرق، ”الاتفاق بالأحرف الأولى على المقترح الأممي القاضي بإنهاء الأزمة الليبية في وقت لاحق من اليوم الأحد، مضيفا ”أنهينا أول جلسة مشتركة بين الأطراف الليبية، ومن المنتظر التوقيع بالأحرف الاولى على المقترح الأممي القاضي بإنهاء الأزمة الليبية مساء اليوم“.

واعتبر بعيرة، أن ”النقاط الخلافية التي لا تزال قائمة بسيطة وسيتم تجاوزها“، وفق تعبيره.

وكان صالح المخزوم، رئيس وفد المؤتمر الوطني العام بطرابلس، توقع اليوم، ”الإعلان خلال الساعات القليلة القادمة عن تفاهم مشترك بخصوص المقترح الاممي القاضي بإنهاء الأزمة الليبية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com