النجيفي ينفي اتهامه المالكي وبارزاني بسقوط الموصل

النجيفي ينفي اتهامه المالكي وبارزاني بسقوط الموصل

المصدر: طهران- من أحمد الساعدي

نفى نائب الرئيس العراقي اسامة النجيفي، التصريح الذي نسبته له صحيفة عربية عن اتهامه رئيس الوزراء السابق نوري المالكي ورئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني بالوقوف وراء عملية سقوط محافظة الموصل بيد تنظيم داعش في العاشر من حزيران الماضي.

وقال المكتب الإعلامي للنجيفي في بيان إنه يستنكر ”التصريح الذي نسب إلى النجيفي والذي يتضمن توجيه رسالة شديدة اللهجة الى رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني ونائب رئيس الجمهورية نوري المالكي بصدد الأسئلة التي وجهتها لجنة التحقيق الخاصة بسقوط مدينة الموصل إليهما“.

واعتبر البيان ”الخبر الذي نشرته الصحيفة العربية لا يعدو كونه خبراً مسرباً“، معرباً عن أسفه لما نقلته الصحيفة وباقي وسائل الإعلام العراقية والعربية.

ولفت المكتب الإعلامي إلى أن ”مواقف النجيفي وتصريحاته وعمله اليومي ينتظم على وفق قواعد أساسية عمادها المبدئية والصدق ومصلحة العراق والعراقيين“.

وكانت صحيفة ”القدس العربي“ قالت في خبر لها نشر على موقعها الالكتروني قبل يومين إن أسامة النجيفي اتهم بارزاني والمالكي، بأنهما كانا وراء سقوط الموصل.

وتحوم الشكوك حول تورط عدد من المسؤولين العراقيين بينهم رئيس الوزراء السابق ونائب رئيس الجمهورية الحالي نوري المالكي في الوقوف وراء عملية سقوط الموصل، كما يتهم مسعود بارزاني بالتواطئ بشأن سقوط الموصل، هذا فضلاً عن وجود قيادات عسكرية بارزة بينهم ”علي غيدان، وعبود قنبر“ المقربان من المالكي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com