صحيفة كويتية: منفذ تفجير مسجد الإمام الصادق من الـ“بدون“

صحيفة كويتية: منفذ تفجير مسجد الإمام الصادق من الـ“بدون“

المصدر: من الكويت ـ أحمد الساعدي

رجحت صحيفة ”الأنباء“ الكويتية اليوم السبت، أن يكون منفذ تفجير مسجد الإمام الصادق أمس وسط المصلين الشيعة هو من ”البدون“، مشيرة إلى أن ”الانتحاري استخدم حزاماً ناسفاً احتوى على ما لا يقل عن 5 كيلوغرامات من مادتي الـ TNT والـ RDX“.

وقالت الصحيفة في تقرير لها، إن ”الانتحاري ردد لأكثر من ثلاث مرات عبارتي «الله أكبر» و«إن الله مع الصابرين» وفجّر نفسه في الثانية عشرة و52 دقيقة“، مبينة أن ”المعلومات تشير إلى أن الانتحاري يدعى (خ.ش) في العقد الثالث من العمر ومقيم في منطقة تيماء“، مرجحة أن ”يكون خليجياً او من البدون“.

وكانت وزارة الداخلية الكويتية أعلنت اليوم السبت، اعتقال سائق السيارة التي أقلت منفذ التفجير الانتحاري الذي استهدف مسجد الامام الصادق والذي راح ضحيته 254 شخصاً بين قتيل وجريح.

وعدد ”البدون“ يقدر ب110 آلاف شخص، وهم ولدوا ونشأوا في الكويت ويطالبون بالحصول على جنسيتها. لكن السلطات تؤكد أن 34 ألفا فقط هم الذين يمكن أن يحصلوا على الجنسية وأن الباقين هم من جنسيات أخرى.

ورغم أن البرلمان، أيد أكثر من مرة مشاريع حكومية لمنحهم الجنسية، إلا أن تنفيذ هذا الإجراء يواجه بطئا شديدا حتى الآن.

وتظاهر في السنتين الماضيتين العديد من هذه الشريحة مرارا للمطالبة بالجنسية الكويتية والحصول على الخدمات العامة.

وقمعت الشرطة الكويتية المتظاهرين، وتم توقيف مئات منهم وحكم على بعضهم بالسجن.

وفي نيسان/أبريل الماضي، تقدم نائب كويتي بمشروع قانون يقترح فيه وضع ”البدون“ المدانين بالإساءة إلى النظام العام والمشاركة في تظاهرات، في معسكر بالصحراء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com