أخبار

آلاف المقاتلين المتدربين بالخارج يستعدون لدخول عدن اليمنية
تاريخ النشر: 23 يونيو 2015 8:12 GMT
تاريخ التحديث: 23 يونيو 2015 8:12 GMT

آلاف المقاتلين المتدربين بالخارج يستعدون لدخول عدن اليمنية

عدن - ذكرت تقارير إعلامية أن الآلاف من شباب الحراك الجنوبي، أنهوا، مؤخرا، تدريبات عسكرية قاسية ومكثفة في إحدى الدول العربية استعدادا لنقلهم إلى عدن للدخول في معركة وصفت بانه "فاصلة" لـ "تحرير" المدينة. ونقلت صحيفة الشرق الأوسط عن أمين سر المجلس الأعلى للحراك الجنوبي قوله إن قوام القوة التي ستدخل عدن هي 5 آلاف مقاتل إلى جانب رفدها بمثلها من الداخل، وأن "كل المؤشرات تؤكد أن هذه القوة المدربة تدريبا عاليا بالإضافة إلى التحاق الآلاف من الشباب المتدربين في الداخل سيقودون عملية لن تطول تنتهي بتحرير عدن". وقال: "أنا متفائل جدا بأن الجنوبيين ولأول مرة بعد اجتياح بلدهم في

+A -A

عدن – ذكرت تقارير إعلامية أن الآلاف من شباب الحراك الجنوبي، أنهوا، مؤخرا، تدريبات عسكرية قاسية ومكثفة في إحدى الدول العربية استعدادا لنقلهم إلى عدن للدخول في معركة وصفت بانه ”فاصلة“ لـ ”تحرير“ المدينة.

ونقلت صحيفة الشرق الأوسط عن أمين سر المجلس الأعلى للحراك الجنوبي قوله إن قوام القوة التي ستدخل عدن هي 5 آلاف مقاتل إلى جانب رفدها بمثلها من الداخل، وأن ”كل المؤشرات تؤكد أن هذه القوة المدربة تدريبا عاليا بالإضافة إلى التحاق الآلاف من الشباب المتدربين في الداخل سيقودون عملية لن تطول تنتهي بتحرير عدن“.

وقال: ”أنا متفائل جدا بأن الجنوبيين ولأول مرة بعد اجتياح بلدهم في 1994 سيؤدون صلاة عيد الفطر هذا العام ووطنهم خال من ميلشيات الحوثي وعلي عبد الله صالح“.

وأشار راشد إلى أن ”التدريبات العسكرية للشباب المقاوم التي تلقوها في الخارج تمثلت في فنون قتال التمشيط والمباغتة والانقضاض على العدو في عمليات متراصة ومتداخلة كما ستكون هناك قيادة عسكرية عليا للمقاومة في عدن تقود العمليات ميدانيا إلى جانب وعود كبيرة من دول التحالف بتزويد هذه القوة المقاتلة الضاربة بسلاح ثقيل ومطور وفعال“.

وتقول قوات التحالف بقيادة السعودية إنها تقدم دعما لوجستيا لأنصار هادي.

وقال العميد أحمد العسيري المتحدث باسم التحالف لرويترز في وقت سابق إن أنصار هادي لا يحتاجون مساعدة خارجية في التدريب إذ أن لدى اليمن الكثير من المدربين للقيام بهذه المهمة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك