أخبار

داعش يتبنى تفجير مسجد قبة المهدي بصنعاء (صور)
تاريخ النشر: 21 يونيو 2015 8:19 GMT
تاريخ التحديث: 21 يونيو 2015 8:20 GMT

داعش يتبنى تفجير مسجد قبة المهدي بصنعاء (صور)

صنعاء - تبنى ﺗﻨﻈﻴﻢ "الدولة الإسلامية" ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻤﻦ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺴﺒﺖ، ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺗﻔﺠﻴﺮ ﺳﻴﺎﺭﺓ ﻣﻔﺨﺨﺔ ﺑﺎﻟﻘﺮﺏ من مسجد قبة المهدي ﺑﺎﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﺻﻨﻌﺎﺀ. وأعلن التنظيم في ﺑﻴﺎﻥ ﻧﺸﺮﻩ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﻗﻊ ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻞ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﺗﻮﻳﺘﺮ أﻥ " ﺍﻟﻤﺠﺎﻫﺪﻳﻦ ﻓﻲ ﺻﻨﻌﺎﺀ ﺃﻗﺪﻣﻮﺍ ﺿﻤﻦ ﻣﻮﺟﺔ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﺍﻷﻣﻨﻴﺔ ﺛﺄﺭﺍً ﻟﻠﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ، ﺑﺘﻔﺠﻴﺮ ﺳﻴﺎﺭﺓ ﻣﻔﺨﺨﺔ ﻣﺮﻛﻮﻧﺔ ﻋﻠﻰ ﺣﺴﻴﻨﻴﺔ ﻗﺒﺔ ﺍﻟﻤﻬﺪﻱ ﺟﻮﺍﺭ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﺴﺒﺎﺡ ﺑﺎﻟﻘﺮﺏ ﻣﻦ ﺻﻨﻌﺎﺀ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ ." ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺳﻴﺎﺭﺓ ﻣﻔﺨﺨﺔ ﺍﻧﻔﺠﺮﺕ ﺑﺎﻟﻘﺮﺏ ﻣﻦ ﻣﺴﺠﺪ ﻗﺒﺔ ﺍﻟﻤﻬﺪﻱ ﻋﻘﺐ ﺻﻼﺓ ﺍﻟﻈﻬﺮ، ﻣﺎ ﺃﺩﻯ ﺇﻟﻰ ﻣﻘﺘﻞ 3 ﻭﺇﺻﺎﺑﺔ اكثر من 10 ﺁﺧﺮﻳﻦ، وفقاً لمصدر أمني. وكانت 4 سيارات ﻣﻔﺨﺨﺔ انفجرت ﻓﻲ ﺻﻨﻌﺎﺀ، الاربعاء الماضي، وتبنى تنظيم ﺩﺍﻋﺶ

+A -A

صنعاء – تبنى ﺗﻨﻈﻴﻢ ”الدولة الإسلامية“ ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻤﻦ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺴﺒﺖ، ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺗﻔﺠﻴﺮ ﺳﻴﺎﺭﺓ ﻣﻔﺨﺨﺔ ﺑﺎﻟﻘﺮﺏ من مسجد قبة المهدي ﺑﺎﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﺻﻨﻌﺎﺀ.

وأعلن التنظيم في ﺑﻴﺎﻥ ﻧﺸﺮﻩ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﻗﻊ ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻞ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﺗﻮﻳﺘﺮ أﻥ “ ﺍﻟﻤﺠﺎﻫﺪﻳﻦ ﻓﻲ ﺻﻨﻌﺎﺀ ﺃﻗﺪﻣﻮﺍ ﺿﻤﻦ ﻣﻮﺟﺔ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﺍﻷﻣﻨﻴﺔ ﺛﺄﺭﺍً ﻟﻠﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ، ﺑﺘﻔﺠﻴﺮ ﺳﻴﺎﺭﺓ ﻣﻔﺨﺨﺔ ﻣﺮﻛﻮﻧﺔ ﻋﻠﻰ ﺣﺴﻴﻨﻴﺔ ﻗﺒﺔ ﺍﻟﻤﻬﺪﻱ ﺟﻮﺍﺭ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﺴﺒﺎﺡ ﺑﺎﻟﻘﺮﺏ ﻣﻦ ﺻﻨﻌﺎﺀ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ .“

ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺳﻴﺎﺭﺓ ﻣﻔﺨﺨﺔ ﺍﻧﻔﺠﺮﺕ ﺑﺎﻟﻘﺮﺏ ﻣﻦ ﻣﺴﺠﺪ ﻗﺒﺔ ﺍﻟﻤﻬﺪﻱ ﻋﻘﺐ ﺻﻼﺓ ﺍﻟﻈﻬﺮ، ﻣﺎ ﺃﺩﻯ ﺇﻟﻰ ﻣﻘﺘﻞ 3 ﻭﺇﺻﺎﺑﺔ اكثر من 10 ﺁﺧﺮﻳﻦ، وفقاً لمصدر أمني.

وكانت 4 سيارات ﻣﻔﺨﺨﺔ انفجرت ﻓﻲ ﺻﻨﻌﺎﺀ، الاربعاء الماضي، وتبنى تنظيم ﺩﺍﻋﺶ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﺳﻔﺮﺕ ﻋﻦ ﻣﻘﺘﻞ أكثر من تسعين شخصاً.

People and police gather at the site of a car bomb attack outside the Qubbat al-Mahdi mosque in Yemen's capital Sanaa Policeman stands guard at the site of a car bomb attack outside the Qubbat al-Mahdi mosque in Yemen's capital Sanaa Policeman collects evidence from the site of a car bomb attack outside the Qubbat al-Mahdi mosque in Sanaa People and police gather at the site of a car bomb attack outside the Qubbat al-Mahdi mosque in Yemen's capital Sanaa People and police gather at the site of a car bomb attack outside the Qubbat al-Mahdi mosque in Yemen's capital Sanaa

ويعاني اليمن أعمال عنف منذ سيطرة جماعة أنصار الله (الحوثيين) على العاصمة اليمنية صنعاء أواخر العام الماضي واستيلائها على قصر الرئاسة أوائل العام الجاري، ما دفع الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى مغادرة العاصمة إلى مدينة عدن (جنوبي البلاد) قبل أن يغادرها إلى السعودية.

وتقود السعودية تحالفاً عسكرياً يشن حملةً عسكريةً على اليمن منذ شهر مارس/آذار الماضي، بهدف القضاء على قوة الحوثيين العسكرية، وإجبارهم على تسليم أسلحتهم والانسحاب من العاصمة صنعاء، وإعادة هادي للرئاسة، فيما يقول الحوثيون إن أسلحتهم تقاوم ما يسمونه بـ ”الاعتداء السعودي على مناطقهم“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك