شركة نرويجية تسحب استثماراتها من مشاريع إسرائيلية بالضفة – إرم نيوز‬‎

شركة نرويجية تسحب استثماراتها من مشاريع إسرائيلية بالضفة

شركة نرويجية تسحب استثماراتها من مشاريع إسرائيلية بالضفة

المصدر: رام الله – إرم - خاص

 أكدت اللجنة الوطنية الفلسطينية لمقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها أن ما قامت به كبرى شركات التأمين النرويجية ”KLP“ بسحب استثماراتها من شركة ”هايدلبرغ الألمانية وسيمكس المكسيكية“، اللتين تعملان في مجال الإسمنت، بسبب تورطهما مع الاحتلال الإسرائيلي، في سرقته لموارد الشعب الفلسطيني الطبيعية، هو دليل جديد على ازدياد تأثير حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها (BDS) عالمياً.

وأوضحت اللجنة لشبكة ”إرم“ الإخبارية أن تفاقم عزلة إسرائيل على الصعيد الأكاديمي والثقافي والاقتصادي هو الرد الأفضل على الهجوم الذي تشنه الحكومة الإسرائيلية والإعلام الصهيوني ضد حركة المقاطعة ”BDS“.

وشددت اللجنة على أنه ”رغم التهديد والترهيب الذي تمارسه إسرائيل، ستستمر المقاطعة حتى إنهاء نظام الاحتلال والاستعمار الاستيطاني والأبارتهايد ضد الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات وحتى العودة والتحرر وتقرير المصير“.

وكشفت صحيفة ”هارتس“ العبرية، صباح الأحد، النقاب عن قيام شركة التأمين النرويجية KLP““ بسحب استثماراتها من شركتين ضخمتين لمواد البناء بسبب نشاط الشركات في الضفة الغربية المحتلة.

وأضافت الصحيفة أن شركتي ”هايدلبرغ الألمانية وسيمكس المكسيكية“، تشغل بواسطة شركات إسرائيلية كسارات في الضفة وتستغل الموارد الطبيعية في منطقة محتلة خلافا لمعاهدة جنيف.

وبينت أن الشركة النرويجية سحبت استثمارا بـ5 ملايين دولار من الشركتين وأعلنت إنهاء استثمارها.

وأشارت الصحيفة إلى أن قرار الشركة النرويجية يعني مقاطعة ليس منتجات المستوطنات فقط وإنما مقاطعة الشركات التي لها علاقة مع الشركات التي تربطها علاقات اقتصادية تعمل في المناطق الفلسطينية المحتلة.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com