قطر ترحب باستئناف جلسات الحوار الوطني الليبي

قطر ترحب باستئناف جلسات الحوار الوطني الليبي

الدوحة– رحّبت قطر باستئناف جلسات الحوار الوطني الليبي تحت رعاية بعثة الأمم المتحدة ومبعوثها لدى ليبيا برناردينو ليون، في مدينة الصخيرات المغربية.

ودعت وزارة الخارجية القطرية في بيان نشرته وكالة الأنباء القطرية الرسمية ”قنا“، مساء الاثنين، كافة الأطراف الليبية إلى ”استقبال مسودة الاتفاق السياسي التي قدمتها بعثة الأمم المتحدة لدعم ليبيا بروح إيجابية بنّاءة، والوصول عن طريق الحوار إلى توافق بهدف إنهاء الانقسام، وتشكيل حكومة وحدة وطنية تمثل كافة الشعب الليبي بما يحقق تطلعاتهم ويحفظ لليبيا سيادتها ووحدة أراضيها“.

وأعربت قطر عن أملها في أن يسهم ذلك ”بتكوين مستقبل آمن ومستقر ومزدهر في ليبيا، خاصة في ظل التحديات الحالية“.

وأعلن المبعوث الأممي إلى ليبيا ”برناردينو ليون“، أنه قدم مسودة جديدة لحل الأزمة الليبية ومناقشتها خلال الحوار، الذي انطلقت أعمال جولته الخامسة، أمس، بمدينة الصخيرات المغربية.

وشهدت مدينة الصخيرات الجولة الرابعة للحوار الليبي في أبريل/نيسان الماضي، حيث أعلن طرفا الحوار (برلمان طبرق، والمؤتمر الوطني الليبي العام بطرابلس)، خلال مؤتمر صحفي آنذاك، عن ”تقدم كبير في الحوار“، دون ذكر طبيعة هذا التقدم.

وتتصارع على السلطة في ليبيا حكومتان هما؛ الحكومة المؤقتة المنبثقة عن مجلس النواب، ومقرها مدينة البيضاء (شرق)، وحكومة الإنقاذ المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام، ومقرها طرابلس (غرب).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com