عشائر في الفلوجة تبايع داعش (فيديو)

شيوخ العشائر السنية يشنون هجوماً عنيفاً على عناصر الحشد الشعبي واصفين إياهم بأنهم مليشيات إيرانية هدفها تنفيذ المشروع الصفوي.

المصدر: بغداد - من أحمد الساعدي

أظهر مقطع فيديو نشر على موقع التواصل الاجتماعي يظهر عدد من شيوخ ووجهاء مدينة الفلوجة والكرمة الواقعة ضمن محافظة الأنبار غربي البلاد إعلانهم مبايعة تنظيم داعش وزعيمه أبو بكر البغدادي.

وأعلن أحد شيوخ عشائر الفلوجة الذي كان يتحدث خلال مؤتمر صحفي، عن تأييدهم أن تكون المناطق الغربية تحت حماية وراية التنظيم، وقال: “الفلوجة وبرعاية العشائر الموالية للتنظيم وعناصر التنظيم ستكون عصية على القوات الأمنية وقوات الحشد الشعبي”، الذين تم وصفهم بـ”المجوس”.

وشن شيوخ العشائر السنية هجوماً عنيفاً على عناصر الحشد الشعبي، واصفين إياهم بأنهم مليشيات إيرانية هدفها تنفيذ المشروع الصفوي.

ميدانياً، أعلنت وزارة الدفاع العراقية أن معاركها مع عناصر تنظيم داعش في أطراف مدينة الكرمة شمال شرقي الفلوجة أسفرت عن مقتل 21 من مقاتلي التنظيم و27 من الجيش والحشد الشعبي.

وتشهد تلك المناطق ومنذ أكثر من أسبوعين معارك تسعى فيها القوات العراقية المدعومة بالحشد الشعبي إلى استعادة أراض غربي مدينة سامراء استعداداً للهجوم على الفلوجة والرمادي في مرحلة لاحقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع