بنكيران يطالب بمحاسبة القناة الثانية لبثها مشاهد “خادشة للحياء”

بنكيران يطالب بمحاسبة القناة الثانية لبثها مشاهد “خادشة للحياء”

الرباط– راسل عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة المغربية، رئيسة الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري بالمغرب (مؤسسة عمومية تعنى بتقنين وضبط الإعلام السمعي البصري) للنظر في ما أسماه “المخالفات والتجاوزات التي قامت بها القناة العمومية الثانية (2M)، ببثها “سهرة تضمنت مشاهد ذات إيحاءات جنسية مخلة بالحياء”.

ودعا بنكيران إلى “عرض هذه الواقعة على المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري من أجل النظر في المخالفات والتجاوزات واتخاذ القرارات اللازمة في حق المسؤولين عن هذا التقصير الجسيم”.

وفي رسالة رئيس الحكومة، التي حصل مراسل الأناضول على نسخة منها، قال بنكيران: “القناة الثانية بثت ليلة الجمعة 29 مايو/أيار الماضي، سهرة تضمنت مشاهد ذات إيحاءات جنسية مخلة بالحياء ومستفزة للقيم الدينية والأخلاقية للمجتمع المغربي وصادمة لشعور المشاهدين، دون أن يتدخل مسؤولو القناة، والمسؤولون عن الإخراج والبث بها، للحيلولة دون وصول تلك المشاهد المشينة إلى الجمهور”، مشيرًا إلى أن بث هذه السهرة على القناة الثانية “لم يكن على الهواء مباشرة”.

وأحيت الفنانة الأمريكية الشهيرة جنيفر لوبيز في وقت متأخر من مساء الجمعة الماضي، حفل أول يوم من مهرجان موازين المنظم بالرباط (شمال)، وهو ما أثار غضب واحتجاج الآلاف من المغاربة بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” بسبب ملابسها شبه العارية.

وطالب قياديون بحزب العدالة والتنمية القائد للائتلاف الحكومي، وزير الاتصال (الإعلام) الذي ينتمي لحزبهم، مصطفى الخلفي، بالاستقالة، ووجه العديد منهم رسائل استنكار لرئيس الحكومة المغربية، والأمين العام (الرئيس) لحزبهم، عبد الإله بنكيران، وطالبوه بالتدخل لوقف الاستمرار ببث سهرات مماثلة بالتلفزيون الرسمي.

وعزت المغنية الأمريكية حضورها لمهرجان موازين إلى إصرار المنتج العالمي نادر الخياط المعروف بـ”ريدوان” الذي ما فتئ يشجعها على المشاركة في مهرجان موازين الدولي.

ويعد المهرجان من أشهر المهرجانات الموسيقية الدولية، حيث قدرت اللجنة المنظمة عدد الجمهور الذي حضر الدورة السابقة بمليونين و600 ألف شخص.

ولمهرجان “موازين إيقاعات العالم” شهرة عربية وعالمية، مكنته من استقطاب اهتمام أبرز الفنانين العرب والعالميين، وتنظمه جمعية “مغرب الثقافات” (جمعية غير ربحية) يقف وراء تأسيسها منير الماجدي، مدير الكتابة الخاصة للملك محمد السادس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع