داعش يجند الأطفال في الموصل للقتال

داعش يجند الأطفال في الموصل للقتال

الموصل – أفاد شهود عيان في الموصل، الخميس أن تنظيم داعش يجند الصبية من أبناء الموصل للقتال معه بعد إرغامهم على الانضمام إليه.

وقال الشهود إن ”تنظيم داعش سيخرج يوم غد دورة ضمت ألف صبي استمرت ستة شهور تم تعليمهم أصول العقيدة العامة والتكفير“.

وأضاف الشهود أنه“ تم إطلاق اسم (أشبال البغدادي)على خريجي الدورة الذين تراوحت أعمارهم بين11 و16 عاما وتم تزويدهم عن طريق المساجد التابعة لداعش ومقرات الإعلام وخلايا الحسبة والمدارس وهي البوابة الكُبرى للتجنيد“.

واستغلت  تنظيم داعش ”المئات من المراهقين في كثير من أعماله الاستخبارية والإرشادية والعمليات الانتحارية والنقل والقنص والحراسات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com