السعودية ترصد الملايين لاعتقال منفذي التفجيرات

السعودية ترصد الملايين لاعتقال منفذي التفجيرات

الرياض- أعلنت السعودية، الأربعاء، عن مكافأة مالية مقدارها مليون ريال (270 ألف دولار) ستُقدم لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى اعتقال واحد من 16 شخصا شاركوا في هجومين استهدفا مسجدين للشيعة شرق البلاد خلال أيار/ مايو الماضي.

وقالت الوزارة، في بيان أصدرته الأربعاء، إن ”مكافأة مالية مقدارها مليون ريال ستمنح لكل من يدلي بمعلومات تؤدي إلى القبض على أحد المطلوبين، وتزاد هذه المكافأة إلى خمسة ملايين (1.3 مليون دولار) في حال القبض على أكثر من مطلوب، وإلى سبعة ملايين (1.9 مليون دولار) في حال إحباط عملية إرهابية“.

وأشارت إلى أن أولئك المطلوبين ”لهم ارتباطات متفاوتة بالأحداث الإجرامية المؤسفة التي شهدتها المملكة أخيرا“.

ولفت المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية، اللواء منصور التركي، في هذا الصدد إلى ”العمل الإجرامي“ الذي استهدف المصلين في مسجد ببلدة القديح بالقطيف (شرق)، الجمعة 22 أيار/ مايو الماضي، وعلاقة منفذه بـ“خلية إرهابية“.

وقال التركي: ”كشفت التحقيقات عن مشاركة خمسة من عناصر الخلية في إطلاق النار على إحدى دوريات أمن المنشآت أثناء أدائها مهامها واستشهاد قائدها، وكذلك إحباط العمل الإرهابي الذي كان يستهدف المصلين بمسجد في حي العنود بالدمام، وإقدام الجاني على تفجير نفسه في المواقف الأمامية للمسجد الجمعة 29 أيار/ مايو الماضي“، حسب وكالة الأنباء السعودية.

ودعت وزارة الداخلية ”كل من تتوفر لديه معلومات عن أي منهم للمسارعة في الإبلاغ عنهم“.

وقتل أربعة أشخاص في تفجير استهدف مصلين بأحد المساجد في مدينة الدمام، شرق السعودية، أثناء أدائهم لصلاة الجمعة، فيما يعد هذا هو التفجير الثاني الذي يقع في مساجد شيعية بالسعودية، ويتبناه تنظيم داعش.

وسبق أن قتل 21 شخصا وأصيب 101 آخرون، إثر قيام انتحاري بتفجير نفسه أثناة صلاة الجمعة قبل الماضية داخل مسجد للشيعة ببلدة القديح بمحافظة القطيف، شرق السعودية.

 a

b

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة