طائرة أمريكية دون طيار تستهدف "المقاومة" شرق اليمن

طائرة أمريكية دون طيار تستهدف "المق...

الغارة الجوية استهدفت ثلاث دوريات عسكرية، وأسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 14 شخصا وإصابة آخرين.

صنعاء – أكدت مصادر قبلية يمنية، اليوم الثلاثاء، أن غارة جوية لطائرة أمريكية من دون طيار، قصفت مواقع المقاومة الشعبية الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في محافظة الجوف شرقي اليمن.

وقالت المصادر، إن غارة جوية لطائرة أمريكية من دون طيار قصت موقع للمقاومة الشعبية في منطقة اليتمة بحافظة الجوف، وأسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 14 وإصابة آخرين.

وأوضحت أن الغارة استهدفت ثلاث دوريات عسكرية على متنها أفراد المقاومة الشعبية وهي متقدمة نحو منطقة اليتمة.

وأوضحت أن اشتباكات مسلحة اندلعت بعد الغارة الجوية بين أفراد المقاومة والمسلحين الحوثيين الذين حاولوا التقدم نحو المواقع التي تسيطر عليها المقاومة الشعبية في ذات المنطقة الواقعة على حدود محافظة صعدة المعقل الرئيسي لجماعة أنصار الله الحوثية.

وقال نبيل الشرجبي استاذ العلاقات الدولية وإدارة الأزمات لـ (د.ب.أ)، إن الطائرات الأمريكية استهدفت اليوم خلية تابعة لتنظيم القاعدة تحركت باسم المقاومة الشعبية :“لا نستطيع أن نخفي انضمام عناصر القاعدة إلى الوية المقاومة الشعبية باسم الدفاع عن المناطق التي تقع بداخلها“.

وأشار الشرجبي إلى أن ذلك لا يعني أن جميع أفراد المقاومة الشعبية هم تابعون لتنظيم القاعدة، ولكن قلة منهم هم كذلك في المناطق التي كانت بداخلها تلك العناصر.

وأكد الشرجبي أن الولايات المتحدة الأمريكية ليست بحاجة للحوثيين كي تستهدف المقاومة الشعبية لصالحهم بل هو العكس :“جماعة الحوثي هم من بحاجة الولايات المتحدة و ظهر ذلك جلياً في التنازلات التي قدموها لأمريكا للضغط على المملكة العربية السعودية لتخفيف الحرب الدائرة على اليمن ومشاركة الحكومة في مؤتمر جنيف“.

ومن بين تلك التنازلات قال الشرجبي، الافراج عن مختطف أمريكي كان لدى جماعة الحوثي، والاتفاق على الإفراج عن مختطفين اجانب آخرين خلال الأيام القادمة.