غزة.. مقتل سلفي في تبادل إطلاق نار مع الأمن

غزة.. مقتل سلفي في تبادل إطلاق نار مع الأمن

غزة- قال شهود عيان إن قوات الأمن التابعة لحركة المقاومة الإسلامية ”حماس“ قتلت الثلاثاء ناشطا ينتمي لجماعة إسلامية أخرى في تبادل لإطلاق النار بمنزله في قطاع غزة.

وذكر متحدث باسم وزارة الداخلية بحكومة حماس في غزة أن الناشط يدعى يونس الحنر وأنه من ”العناصر الخارجة عن القانون“.

وأضاف أن الحنر قتل بالرصاص بعدما أطلق النار على قوات الأمن أثناء محاولة اعتقاله.

وقال سكان شهدوا الواقعة إن الحنر كان ناشطا في جماعة سلفية.

وتشن حماس حملات من حين لآخر على جماعات سلفية منافسة لها تؤيد تنظيمي الدولة الإسلامية والقاعدة.

وقال المتحدث باسم حماس إن الحنر قام ”بتفخيخ المنزل المتواجد به حيث وجدت بالمنزل أحزمة ناسفة وعبوات تفجيرية وقذائف آر بي جي“.

وشكك بيان نشره موقع مؤيد للسلفيين في رواية الوزارة، قائلا: ”تتحمل قيادة حماس كل ما سيحدث من تبعات لهذه الجريمة النكراء“.

كما شكك المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان فيما اذا كان قتل قوات الأمن التابعة لحماس للحنر مبررا، ودعا إلى إجراء تحقيق علني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com