أخبار

الأمم المتحدة: العنف يودي بحياة أكثر من 1000 عراقي في مايو
تاريخ النشر: 01 يونيو 2015 16:45 GMT
تاريخ التحديث: 01 يونيو 2015 16:53 GMT

الأمم المتحدة: العنف يودي بحياة أكثر من 1000 عراقي في مايو

بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق تؤكد أن ثلثي هذا العدد هم من المدنيين أما الباقون فهم أفراد من قوات الأمن العراقية أو من ميليشيات متحالفة معها.

+A -A

بغداد – أفادت تقديرات الأمم المتحدة بأن عدد الذين لقوا حتفهم في أحداث العنف الدائرة في العراق الشهر الماضي بلغ 1031 شخصاً.

وأوضحت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق، الاثنين، أن ثلثي هذا العدد هم من المدنيين، أما الباقون فهم أفراد من قوات الأمن العراقية أو من ميليشيات متحالفة معها.

وأشارت البعثة إلى عدم كفاية المعلومات حول عدد الضحايا في المناطق المتنازع عليها كمحافظة الأنبار غربي البلاد، كما أن هذه الإحصائية لم تشمل قتلى مسلحي تنظيم داعش.

ونظراً لأن جميع البيانات الواردة لم يتم تأكيدها فإنه من المتوقع أن يكون العدد الحقيقي للضحايا أعلى بشكل ملحوظ مما تم الإعلان عنه، وفقاً للوكالة الألمانية.

ووفقاً للبعثة فإن الصراع الداخلي تسبب في تشريد نحو 238 ألف شخص في محافظة الأنبار وحدها.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك