ليبيا ترحب بقرار مجلس الأمن بشأن حماية الصحفيين

ليبيا ترحب بقرار مجلس الأمن بشأن حماية الصحفيين

المصدر: طرابلس - إرم

رحب المركز الليبي لحرية الصحافة بقرار مجلس الأمن الدولي بشأن تعزيز حماية الصحفيين وإدانة الانتهاكات الجسيمة التي يتعرضون لها خلال عملهم داخل مناطق النزاع المسلح.

وأعرب المركز في بيان ، تلقت شبكة “إرم” نسخة منه، عن إدانة كافة الانتهاكات الجسيمة التي يتعرض لها الصحفيون الميدانيون خلال عملهم في مناطق النزاعات المسلحة، وحث الدول على تتبع الجناة وتقديمهم للعدالة.

وبموجب القرار الأخير الذي أجازه مجلس الأمن الدولي بالاجماع وحمل رقم (2222)، فإنه من الضروري احترام شارة الصحفيين في مناطق الخطر، وحمايتهم باعتبارهم صحفيين مدنيين تسري عليهم كافة الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحماية المدنيين في الحروب.

ويدعو القرار المتنازعين، إلى الكف عن الانتهاكات ووضع حد لها، وضمان عدم إفلات المنتهكين من العقاب، كما يلزم الدول الأعضاء بأن تهتم بالتحقيق وملاحقة الجناة المتورطين، في جرائم بحق الصحفيين أو المؤسسات الإعلامية المختلفة.

ويتعرض الصحفيون في ليبيا، لاستهداف متواصل من قبل الجماعات المسلحة، وصل إلى درجة قتلهم واحتجازهم قسراً بهدف منع نشر المعلومات التي تفضح أفعال الجماعات المسلحة والجماعات الإرهابية على حد سواء.

ورصد المركز الليبي لحرية الصحافة 38 حالة اعتداء على الحريات الإعلامية في ليبيا خلال الربع الأول من العام الجاري.

ويعد العام 2014 الأسوأ بالنسبة لوضع الحريات الصحفية والإعلامية في ليبيا والذي شهد مقتل 8 صحفيين، بحسب المركز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع