إسرائيل تعثر على الهاتف النقال للأسير البرغوثي

إسرائيل تعثر على الهاتف النقال للأسير البرغوثي

رام الله- أعلنت مصلحة السجون الإسرائيلية مساء أمس الأحد العثور على الهاتف النقال للأسيرعبد الله البرغوثي، القيادي السابق في كتائب عز الدين القسام -الجناح المسلح لحركة حماس- وذلك بحسب ما نقلته القناة السابعة الإسرائيلية.

وأشارت القناة إلى أنَّ مصلحة السجون أجرت تفتيشا دقيقاً في سجن ريمون جنوبي إسرائيل وعثرت على الهاتف في مغسلة للملابس التابعة للسجن” .

وبالمقابل قال مصدر قيادي لحركة حماس في الضفة الغربية، فضل عدم الكشف عن اسمه ” إن مصلحة السجون شرعت في عزل عبد الله البرغوثي وهو في حالة إضراب عن الطعام” مضيفاً  “إن الحركة تحمل إسرائيل المسؤولية عن سلامة البرغوثي “.

وكان البرغوثي، المحكوم بالسجن مدى الحياة، بتهمة قيادة كتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة “حماس” في الضفة الغربية، قد طالب خلال اتصال هاتفي أجراه يوم السبت الماضي مع إذاعة الرأي المحلية في مدينة غزة، إلى عدم التسرع في إنجاز صفقة تبادل الأسرى مع إسرائيل “.

وتتهم إسرائيل حركة حماس باحتجاز جثتين لجندين إسرائيليين خلال الحرب الأخيرة على قطاع غزة الصيف الماضي .

وينجح العديد من الأسرى الفلسطينيين داخل السجون الإسرائيلية، بتهريب هواتف محمولة، يستغلونها للتواصل مع ذويهم.

ويبلغ الأسير البرغوثي من العمر 43 عامًا، ويقضى محكومية في السجن 67 مؤبد (يساوي المؤبد الواحد 99 عاما) لإدانته من قبل المحاكم الإسرائيلية بقتل 67 شخصاً في سلسلة هجمات شنتها حركة حماس على أهداف إسرائيلية .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع