أخبار

العراق.. مطالبات بإقرار قانون "الحرس الوطني" لمحاربة داعش
تاريخ النشر: 24 مايو 2015 15:04 GMT
تاريخ التحديث: 24 مايو 2015 15:04 GMT

العراق.. مطالبات بإقرار قانون "الحرس الوطني" لمحاربة داعش

تتضمن مطالب سنّة العراق، مجموعة من البنود تعرف بـ"ورقة الاتفاق السياسي" التي قدمها تحالف القوى السنية شريطة الدخول في الحكومة العراقية الجديدة.

+A -A
المصدر: بغداد - من محمد وذاح
دعا اتحاد القوى العراقية، الأحد، إلى إقرار قانون ”الحرس  الوطني“ بشكل فوري لتسليح العشائر السنية وتجهيزها لمقاتلة تنظيم داعش، مؤكداً أن الهدف من هذا القانون معالجة الخلل في التوازن بالمؤسسة العسكرية وفسح المجال أمام أبناء العشائر بالمحافظات الخاضعة لسيطرة داعش بالمشاركة في شرف تحريرها من التنظيم.
وقال رئيس تحالف القوى السنية، النائب أحمد المساري إن على الشركاء في التحالف الوطني الحرص على تشريع القوانين وفق مضمون الاتفاق السياسي بوصفها المدخل الحقيقي والسليم، لتحقيق مصالحة وطنية تحفظ للعراق وحدته وأمنه واستقلاله، مجدداً رفض الكتلة لمحاولات إفراغ قانون ”الحرس الوطني“ من محتواه.
وتتضمن مطالب سنّة العراق، مجموعة من البنود تعرف بـ“ورقة الاتفاق السياسي“ التي قدمها تحالف القوى السنية شريطة الدخول في الحكومة العراقية الجديدة برئاسة حيدر العبادي، التي تشكلت في (آب/ أغسطس) الماضي، وكان أبرزها تشريع قانون الحرس الوطني لضم متطوعي أبناء العشائر بالمحافظات الغربية والشمالية من العراق، و إطلاق سراح المعتقلين غير المدانين، وإنهاء الحظر المفروض على الأعضاء السابقين لحزب البعث، وفقاً للوكالة الألمانية.
حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك