الكشف عن ضحايا ماتوا تحت “تعذيب” الحوثيين

الكشف عن ضحايا ماتوا تحت “تعذيب” الحوثيين

المصدر: إرم ـ ذمار

أفادت مصادر في محافظة ذمار، أن الحوثيين أحضروا ست جثث إلى مستشفى ذمار العام، بعد الضربة الأولى لطيران التحالف على مواقعهم، اليوم السبت، وأن الجثث لها أكثر من خمسه ايام ويعتقد انها لمختطفين من محافظات اخرى تم تعذيبهم حتى الموت.

وأكدت مصادر “أن الحوثيين استغلوا الضربة الجوية لمواقعهم التي يستخدمون فيها المختطفين دروع بشرية، غطاء لإحضار عدد من المختطفين توفوا في وقت سابق تحت التعذيب إلى المستشفى، موضحة أن الجثث محروقة ولم يتم التعرف عليها”.

على صعيد متصل طالب أهالي المختطفين لدى ميليشيات الحوثي بذمار المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ بتشكيل فريق دولي للتحقيق في جريمة الإبادة الجماعية التي ارتكبتها ميليشيات الحوثي بحق مئات المختطفين، الذين استخدموهم دروعا بشرية.

وطالبوا ولد الشيخ أحمد بتبني قضيتهم أمام مؤتمر جنيف المزمع انعقاده نهاية الشهر الجاري، كجريمة حرب ارتكبتها الميليشيات الحوثية، ضد مئات الأبرياء.

وطالبت نقابة الصحفيين اليمنيين بفتح تحقيق في وقائع استخدام المواطنين دروعا بشرية من قبل ميليشيات الحوثي، بينهم صحفيون وضعهم الحوثيون في مواقع عسكرية، ومازال مصيرهم مجهولاً حتى اللحظة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع