نائب رئيس الوزراء: انسحاب الجيش من الأنبار مؤامرة

نائب رئيس الوزراء: انسحاب الجيش من الأنبار مؤامرة

بغداد – اتهم نائب رئيس الوزراء العراقي صالح المطلك، جهات متنفذة بإحداث مؤامرة كبيرة على أبناء السنة في الأنبار من خلال انسحاب القوات العراقية من المدينة الذي وصفه بأنه ”مؤامرة“.

وأكد المطلك عدم رغبة الحكومة بتسليح أبناء العشائر السنية في الأنبار، لافتاً إلى عدم وجود ما يبرر انسحاب القوات العراقية من مدينة الرمادي.

وتفاجأ أبناء المناطق السنية في الرمادي بانسحاب القوات الأمنية العراقية بشكل مفاجئ دون قتال مع تنظيم داعش، ما أدى إلى سيطرة التنظيم بشكل كامل على الرمادي وقتل المئات من أبناء المدينة ذات الاغلبية السنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com