صالح يراوغ متنقلاً بين المنازل والأحياء

صالح يراوغ متنقلاً بين المنازل والأحياء

صنعاء- قال السكرتير الصحافي للرئاسة اليمنية مختار الرحبي إن الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح “لا يزال مراوغاً، ويتنقل بين الفينة والأخرى بين المنازل والأحياء؛ وسط إجراءات أمنية مشددة من قبل الأجهزة الأمنية التي يمتلكها الأمن القومي والحرس الجمهوري والأجهزة الأخرى التي تناصره”.
وأضاف الرحبي في مقابلة له مع صحيفة “سبق” السعودية: “لا توجد – حتى الآن- معلومات تؤكد إصابة علي عبدالله صالح بين القصف، مشيرا إلى أن صالح اجتمع بالإعلاميين المعاونين له بعد قصف منزله مباشرة، وطالبهم بتكثيف الحملات الإعلامية.
وأوضح “الرحبي” أن “الحوثي وجماعته لم يلتزموا بأي اتفاق وحوار سابق؛ بل انقلبوا على الحوارات السابقة، ولا يمكن حالياً الحديث عن أي حوار معهم؛ إلا بعد تنفيذ قرار الأمم المتحدة، وخصوصاً الأخير القاضي بعقوبة عبد الملك الحوثي وجماعته ونجل علي عبدالله صالح، والخروج من العاصمة صنعاء؛ حيث يمكن استكمال الحوار بعد تنفيذ قرارات الأمم المتحدة الثلاث، وخلاف ذلك لا يمكن العودة إلى طاولة الحوار”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع