داعش يعزز إجراءاته الأمنية قبيل انطلاق معارك الرمادي

داعش يعزز إجراءاته الأمنية قبيل انطلاق معارك الرمادي

بغداد – اتخذ تنظيم داعش جملة من التدابير الأمنية الميدانية وأقام عدداً من المواقع الدفاعية في محيط مدينة الرمادي، استعداداً للمعارك المتوقع انطلاقها خلال الساعات القادمة مع القوات العراقية المدعومة من الحشد الشعبي ورجال العشائر، بحسب مصادر أمنية.

وقال المقدم نجيب عباس من قيادات عمليات الأنبار في تصريحات إعلامية إن داعش يقوم باتباع نفس الطريقة التي انتهجها في معركة تحرير تكريت من خلال زرع العبوات الناسفة والألغام الأرضية بداخل المباني والمنازل والعمارات والطرق العامة والفرعية، لإعاقة أي تقدم للقوات العراقية.

وأضاف أن تنظيم داعش يقوم حالياً بنشر دبابات من أنواع مختلفة على أطراف وأسوار مدينة الرمادي، فضلاً عن نشر المدفعية الثقيلة والهاونات لصد هجمات متطوعي الحشد الشعبي ورجال العشائر والقوات الأمنية، في حال مهاجمتها الرمادي.

وأوضح أن تعزيزات عسكرية وأسلحة متنوعة تصل إلى تنظيم داعش من داخل الأراضي السورية ومنطقتي القائم وعكاشات غربي الأنبار، استعداداً لمعركة الرمادي.

ورجح وزير النقل العراقي القيادي في المجلس الأعلى الاسلامي العراقي باقر جبر الزبيدي، أن يتم الدفع بنحو 25 ألفاً من قوات متطوعي الحشد الشعبي في معارك الرمادي المرتقبة.

من جهته، أكد كاظم الجابري قائد لواء الإمام علي التابع لسرايا عاشوراء، الاثنين، أن قوات من السرايا توجهت إلى منطقة النخيب بناء على أوامر من قبل القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي ”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com