أخبار

المعارضة الأهوازية تستهدف مقرا حكوميا جنوب إيران
تاريخ النشر: 17 مايو 2015 10:19 GMT
تاريخ التحديث: 17 مايو 2015 10:21 GMT

المعارضة الأهوازية تستهدف مقرا حكوميا جنوب إيران

المعارضة العربية في الأهواز تقول إن العملية أسفرت عن مقتل وجرح عدد من رجال الأمن الإيرانيين، من دون الإشارة إلى أعداد القتلى والجرحى.

+A -A

أعلنت ”كتائب محي الدين“ الجناح العسكري لحركة نضال الأهواز العربية المعارضة للنظام الإيراني، عن استهدافها مساء أمس السبت قائم مقامية مدينة الخفاجية التابعة لمحافظة الأهواز جنوب إيران بقذائف هاون.

وقال الحركة في بيان لها الأحد، إن ”العملية أسفرت عن مقتل وجرح عدد من رجال الأمن الإيرانيين“ من دون الإشارة إلى أعداد القتلى والجرحى، مشيرة إلى أن عدداً من رجال الأمن الإيراني قامت بتقطيع أحياء منطقة الخفاجية عبر وضع السيطرات الأمنية المشددة.

ويتهم الأهوازيون النظام الحاكم في طهران بممارسة ”التطهير العرقي الممنهج“ من خلال جلب مهاجرين من المحافظات الفارسية إلى مدن الإقليم العربي، بهدف قلب التركيبة السكانية و“تجاهل متعمد لقضايا البطالة والبيئة“، حيث أصبحت الأهواز التي تؤمن أكثر من 70% من النفط في إيران، أكثر مدينة تلوثا في العالم، وفقاً لتقرير منظمة الصحة العالمية لعام 2014؛ بسبب وجود الشركات الإيرانية والصينية العاملة في مجال التنقيب عن النفط والغاز في عموم مناطق ومدن الأهواز.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك