الكلالدة: 50 ألف فلسطيني رحّلوا للأردن منذ النكبة

الكلالدة: 50 ألف فلسطيني رحّلوا للأردن منذ النكبة

المصدر: عمّان- من سامي محاسنه

كشفت الحكومة الأردنية عن وجود حوالي 50 ألف فلسطيني جرى ترحيلهم منذ النكبة حتى اليوم يقيمون في الأردن، وتتم معاملتهم كجالية عربية مثل المصريين والسوريين وغيرهم.

وقال وزير الشؤون السياسية والبرلمانية، الدكتور خالد الكلالدة، في تصريح لـشبكة ”إرم“ الإخبارية، إن ”حوالي 50 ألف فلسطيني يقيمون داخل الأردن، تم ترحيلهم إلى الأردن خلال العقود الماضية“.

وأكد الوزير، أن هؤلاء لا يتمتعون بأية وثائق أردنية سواء جوازات سفر مؤقتة، أو وثائق سفر مثل أبناء قطاع غزة المقيمين في الأردن ولا يحملون الجنسية الأردنية“.

وتأتي تصريحات ”الكلالدة“ في الذكرى الـ 67 للنكبة الفلسطينية.

يذكر أنه يعيش في الأردن؛ ثلاث فئات من الفلسطينيين حسب حصولهم على الوثائق الأردنية وتضم؛ اللاجئين والنازحين الذين يتمتعون بالجنسية الأردنية، وأبناء قطاع غزة وحملة البطاقات الخضراء، والفلسطينيين الذين لا يحملون أية وثائق أردنية.

ويبلغ عدد اللاجئين والنازحين الفلسطينيين الحاصلين على جنسية أردنية كاملة ولا يحملون بطاقات صفراء أو خضراء (ينطبق عليهم القرار الدولي رقم 194 الخاص بعودة وتعويض الللاجئين ) مليون و935 ألف شخص، وهؤلاء يتمتعون بالجنسية الأردنية، وكانوا أثناء فك الارتباط يقيمون بصورة دائمة ضمن الحدود الحالية للمملكة، ولا يتمتعون بوضع لم الشمل في الضفة الغربية المحتلة.

ويبلغ عدد الفلسطينيين ممن يحملون بطاقة صفراء (أي يحملون رقماً وطنياً أردنياً وفي الوقت نفسه لديهم الحق في الإقامة في الضفة الغربية) حوالي 800 ألف شخص.

أما عدد اللاجئين والنازحين الفلسطينيين المقيمين في الأردن من دون رقم وطني (بطاقات خضراء)، من أبناء قطاع غزة و الضفة الغربية فيبلغ 300 ألف فلسطيني.

ويصل عدد أبناء قطاع غزة في الأردن إلى حوالي 140 ألف لاجئ من القطاع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com