الجيش العراقي يقر بإلقاء أسلحة ومعدات لداعش

الجيش العراقي يقر بإلقاء أسلحة ومعدات لداعش

الفلوجة – كشف مسؤول عراقي، الجمعة، عن إلقاء طائرات تابعة للجيش أسلحة وعتاداً لتنظيم ”داعش“ بطريق الخطأ بدلاً من إلقاءها للعناصر الأمنية المحاصرة في مصفى بيجي شمال البلاد.

وقال عضو لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي اسكندر وتوت، إن عناصر داعش سيطروا على أغلب تلك الأسلحة، دون التي لم يبين حجمها أو أنواعها، مؤكداً أن مقاتلي التنظيم يحرزون تقدماً في عدة مناطق في البلاد.

وذكر وتوت أن مقاتلي التنظيم تقدموا خلال الساعات الماضية بشكل كبير باتجاه معسكر طارق الذي يضم قوات مشتركة من الفرقة الذهبية التابعة للداخلية وقوات الجيش شرق الفلوجة، وفقاً للأناضول.

وأشار إلى أن تنظيم داعش يسعى منذ أسابيع لفرض سيطرته الكاملة على مصفاة بيجي التي تعد أكبر مصفاة للنفط في العراق رغم صد محاولاته المتكررة، من قبل عناصر حماية المصفاة والتعزيزات العسكرية التي دفعتها الحكومة مؤخراَ لمؤازرة تلك الحماية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com