أخبار

الأردن ينفي إصدار تحذير من استهداف إرهابيين لمواقع حيوية
تاريخ النشر: 13 مايو 2015 6:07 GMT
تاريخ التحديث: 13 مايو 2015 6:09 GMT

الأردن ينفي إصدار تحذير من استهداف إرهابيين لمواقع حيوية

الناطق باسم القوات المسلحة الأردنية، يقول إن البرقية التي تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي غير دقيقة.

+A -A

عمّان – نفت القوات المسلحة الأردنية على لسان الناطق باسمها العقيد ممدوح العامري، صحة ما قيل إنه تعميم رسمي سري صدر من إحدى وحدات القوات المسلحة، يحذر من استهداف خلية إرهابية لمواقع حيوية وأمنية في المملكة بسيارات مفخخة.

وأكد العامري، أن ما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي فيما يبدو أنه كتاب صادر عن إحدى وحدات القوات المسلحة غير دقيق، مبيناً أن المعلومات التي يتم تداولها هي إحدى فرضيات ”تمرين الأسد“ الوهمية الذي تجري فعالياته حالياً في ميادين التدريب، وتشترك فيها مختلف وحدات وتشكيلات الجيش الأردني، وأنه في حال أرادت القوات المسلحة نشر أي معلومات أو تعميمها فإن هناك طرقاً واضحة لإيصال المعلومات سواء كان ذلك لوحدات وتشكيلات القوات المسلحة أو لوسائل الإعلام حول حدوث أي مستجدات تستدعي ذلك وفي الوقت المناسب.

من جهته أوضح الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية، زياد الزعبي، في بيان صحفي، أنه لا صحة لما يتم تداوله ونشره عبر وسائل مختلفة حول وجود تهديدات للمملكة الأردنية الهاشمية.

وكان ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا صورة لوثيقة صادرة عن دائرة الخدمات الطبية الأردنية، بتاريخ 7 أيار/ مايو الجاري، رداً على برقية من دائرة العمليات الحربية المشتركة، تظهر تحذيراً من ”مجموعة إرهابية“ مكونة من عدة أشخاص، تنوي القيام بعمليات تفجير بسيارات مفخخة.

وتستهدف العمليات، حسب الوثيقة، مواقع حيوية في المملكة منها؛ (سيتي مول ومدينة الحسين الطبية، وأبراج العبدلي، وإدارة شؤون اللاجئين السوريين، ودائرة المخابرات العامة). وطالبت البرقية الجهات المعنية أخذ الحيطة والحذر.

يُشار إلى أن السلطات الأردنية، ألقت القبض مطلع الشهر الجاري، على عدد من الأشخاص، بتهمة الانتماء لتنظيم ”داعش“، والتخطيط لعمليات إرهابية في الأردن.

ونشرت صحيفة ”الرأي“ الأردنية محضر الاتهام الذي وجهه فيه مدعي عام محكمة أمن الدولة للمعتقلين، تهم تتضمن محاولة تجنيد أعضاء لصالح تنظيم الدولة، وصرف مكافآت مالية تبلغ 30 ألف دولار تعهد بها أحد قياديي تنظيم ”داعش“ لثلاثة سوريين من منتسبي التنظيم مقابل تجنيد سوريين وأردنيين على الساحة الأردنية للالتحاق بالتنظيم في سوريا.

صورة للوثيقة التي تداولها ناشطون

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك