أخبار

الحوثيون يسيطرون على مدينة "كريتر"
تاريخ النشر: 10 مايو 2015 15:59 GMT
تاريخ التحديث: 10 مايو 2015 18:02 GMT

الحوثيون يسيطرون على مدينة "كريتر"

المدينة التي توصف بأنها "قلب عدن"، تعرضت لحصار خانق طيلة الأيام الماضية من قبل الحوثيين والقوات الموالية لصالح، ونفذت الذخيرة، فاضطرت المقاومة الشعبية لوقف القتال.

+A -A

عدن ـ قال سكان محليون في مدينة ”كريتر“ الاستراتيجية بمحافظة عدن، جنوبي اليمن، إن المدينة التي تضم قصر معاشيق الرئاسي، سقطت اليوم الأحد بالكامل في أيدي مسلحي جماعة ”أنصار الله“ (الحوثي) ومسلحلين موالين للرئيس السابق علي عبد الله صالح، بعد معارك مع المقاومة الشعبية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، استمرت 40 يوما.

وأكد السكان، أن المدينة التي توصف بأنها ”قلب عدن“، لتواجدها وسط المحافظة، تعرضت لحصار خانق طيلة الأيام الماضية من قبل الحوثيين والقوات الموالية لصالح، ونفذت الذخيرة من قبل المقاومة الشعبية ، فاضطروا لوقف القتال.

ونقلت وكالة الأناضول، عن مصدر في المقاومة الشعبية، قوله ”الكل خذل كريتر قلب عدن، الذخيرة نفذت بشكل تام من قبل أفراد المقاومة ولم يمدنا أحد بشيء، صمدنا لأربعين يوما رغم الحصار وقطع الكهرباء والمياه والانترنت على المدينة“.

وقبل أيام ، سقطت مدينة التواهي الاستراتيجية في أيدي الحوثيين وقوات موالية لصالح، والتي تضم مقار سيادية منها القصر الجمهوري والاستخبارات ومبنى التلفزيون.

ومازالت المعارك مستمرة بين الحوثيين والمقاومة الجنوبية في مدينة خور مكسر ودار سعد التي استعادتها المقاومة اليومين الماضيين بشكل كامل.

وتعد عدن من المحافظات الاستراتيجية باليمن، نظرا لأنها كانت آخر محافظة تواجد بها هادي قبل مغادرته إلى السعودية، كما أنها تطل على مضيق باب المندب الاستراتيجي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك