سوريا.. قصف للنظام يقتل 15 مدنيا في حلب – إرم نيوز‬‎

سوريا.. قصف للنظام يقتل 15 مدنيا في حلب

سوريا.. قصف للنظام يقتل 15 مدنيا في حلب

المصدر: إرم- من دمشق

أفاد ناشطون ميدانيون في المعارضة السورية، أنه سقط عشرات المدنيين قتلى وجرحى، مساء الأحد، في مجزرة مروعة ارتكبتها طائرات النظام في مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وذكرت مصادر محلية وإعلامية أن الطيران الحربي شن عدة غارات جوية على مدينة الباب الخاضعة لتنظيم ”داعش“، استهدف أطراف المدينة ومركزها بأكثر من 10 صواريخ فراغية، وأصوات الانفجارات المتتالية تهز المنطقة؛ ما أسفر عن مقتل نحو 15 مدنيًّا وجرح العشرات، بعضهم إصاباتهم خطرة.

وكان أكثر من 10 أشخاص لقوا حتفهم، في وقت سابق من الأحد، معظمهم أطفال، في قصف جوي على مدرسة أطفال في حي سيف الدولة بمدينة حلب.

وفي المقابل، لقي عدة عناصر من قوات النظام مصرعهم، مساء الأحد، في اشتباكات عنيفة مع كتائب المعارضة على جبهة الأشرفية في مدينة حلب.

وذكر المكتب الإعلامي للفرقة 16 مشاة أن مواجهات عنيفة تدور على جبهة الأشرفية بحلب بالأسلحة الخفيفة والثقيلة، قصف خلالها الثوار مقرات القوات النظامية بقذائف مدفع جهنم (محلي الصنع)؛ ما أدى إلى مقتل أكثر من ستة عناصر وجرح آخرين.

وفي السياق ذاته: أفاد ناشطون أن اشتباكات اندلعت في حي الخالدية شمال حلب، بين كتائب المعارضة وقوات النظام، بالتزامن مع قصف متبادل من الطرفين على مناطق المواجهات بالأسلحة الثقيلة، كما تدور مواجهات في الجدَيدة وباب جنين بحلب القديمة.

ومن ناحية ثانية، أعلنت غرفة عمليات ”لبيك يا أختاه“، مساء الأحد، التوصُّل إلى اتفاق مع الميليشيات الكردية لحل قضايا النزاع في حي الشيخ مقصود في حلب.

وذكرت الغرفة، في بيان لها، أنها اتفقت مع قوات الـ“PYD“ على جملة من البنود لنزع فتيل الأزمة في حي الشيخ مقصود في حلب، منها تسليم المعتدين على المرأة للجنة الشرعية في الجبهة الشامية في الحي، إضافة إلى الوسطاء الشرعيين من حركتي الفرقة 16، وتجمع فاستقم كما أمرت، وكذلك تسليم الأشخاص الذين أطلقوا الرصاص على مبنى الكاستلو والرحبة لنفس اللجنة.

كما تم الاتفاق على أن حي الشيخ مقصود من أحياء حلب المحررة، ويطبق عليه ما يسير على باقي الأحياء، ولا يخضع للإدارة الذاتية، كما يمنع تفتيش النساء ويسمح لكافة الفصائل بدخول الحي دون تمييز.

كما نص الاتفاق على أن تتعهد الفصائل المشاركة في غرفة العمليات بمتابعة المعتقلين الأكراد لدى الفصائل، والعمل على إخراجهم في مقابل إطلاق سراح جميع المعتقلين في سجون الميليشيات الكردية.

وكان 15 فصيلاً عسكريّاً عاملاً في حلب، أبرزهم ”الجبهة الشامية“ و“جبهة النصرة“ و“كتائب ثوار الشام“، أعلنوا السبت تشكيل غرفة عمليات ”لبيك يا أختاه“ لوضع حدٍّ لتصرفات المسيئين من الميليشيات الكردية في حي الشيخ مقصود، وذلك بعد أن اعتدت مجموعة من حزب الـ(ypk) على امرأة في الحي وأجبروها على نزع حجابها بالقوة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com