أخبار

قاض تونسي يصل ليبيا للتحقيق في مقتل الصحفيين
تاريخ النشر: 02 مايو 2015 16:09 GMT
تاريخ التحديث: 02 مايو 2015 16:44 GMT

قاض تونسي يصل ليبيا للتحقيق في مقتل الصحفيين

زيارة القاضي التونسي إلى ليبيا، يراد منها التأكد من مدى صحّة المعطيات المتداولة حول مصير الصحفيين ولمعرفة آخر تطورات الملف.

+A -A

تونس ـ أعلن الناطق باسم النيابة العامة في تونس، سفيان السليطي، إن ”قاضي التحقيق المتعهد بمتابعة ملف الصحفيين التونسيين المختطفين في ليبيا سفيان الشورابي ونذير القطاري، انتقل، اليوم السبت إلى القطر الليبي“.

ونقلت وكالة الأناضول، عن السليطي قوله إن تلك الخطوة تأتي لـ“التأكد من مدى صحّة المعطيات المتداولة حول مصير الصحفيين ولمعرفة آخر تطورات الملف“، مضيفا أن ”تحول قاضي التحقيق يندرج في إطار تنفيذ الإنابة القضائية المبرمة بين تونس وليبيا منذ يناير (كانون ثان) 1962، والمتعلقة بالتسليم والإنابات الدّولية“.

وأعلن رئيس الحكومة التّونسية، الحبيب الصيد، أمس الجمعة، في مؤتمر صحفي بالعاصمة تونس، أن بلاده سترسل قاضي تحقيق إلى ليبيا للتعرف على الأشخاص الذين قالوا إنهم شاهدوا قتل الصحفيين التونسيين المختطفين منذ سبتمبر/ أيلول الماضي.

وقالت وزارة الخارجية التونسية، في وقت سابق، إنه ”لا يمكن حتى الآن إثبات أو نفي خبر مقتل الصحفيين التونسيين“.

واختطف الصحفيان التونسيان سفيان الشورابي ومواطنه المصور نذير القطاري في الثامن من سبتمبر/ أيلول العام الماضي بالقرب من مدينة أجدابيا، شرقي ليبيا، فيما أعلن تنظيم ”داعش“ تصفيتهما في 9 يناير/ كانون الثاني الماضي وسط تشكيك من السلطات التونسية في مقتلهما.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك