فصائل سورية معارضة تبدأ عملية ضد داعش بدرعا‎

فصائل سورية معارضة تبدأ عملية ضد داعش بدرعا‎

درعا – أعلنت فصائل عسكرية معارضة تابعة للجيش السوري الحر، صباح اليوم الأربعاء، البدء بعملية عسكرية، غرب درعا، الواقعة في جنوب سوريا، للقضاء على لواء شهداء اليرموك الذي يُعتقد بولائه لداعش.

جاءَ ذلك على خلفية شن لواء شهداء اليرموك، فجرَ اليوم، عملية عسكرية سيطرَ خلالها على بلدة سحم الجولان، غرب درعا، بعد مواجهات مع جبهة النصرة، ما أدى إلى مقتل عدد من مقاتلي الطرفين، واقتحام مقرات النصرة.

واتهم أحمد المصلح، الشرعي في جبهة النصرة، لواء شهداء اليرموك بمبايعة تنظيم داعش، وإعلان الحرب على فصائل درعا بشنّه اليوم عملية مباغتة قتل خلالها عددًا من مقاتلي النصرة وفصائل أخرى، إضافةً إلى قطع الطريق الرئيسية المؤدية إلى القنيطرة.

وكشف المصلح أن معظم الفصائل المسلحة تستعد، خلال الساعات القليلة القادمة، للقضاء على لواء شهداء اليرموك، والسيطرة على منطقة وادي اليرموك الخاضعة لسيطرته.

يُذكر أن منطقة وادي اليرموك غرب درعا، شهدت قبل أشهر عدة أعنف المواجهات بين لواء شهداء اليرموك وجبهة النصرة، قُتل وجُرح خلالها العشرات من الطرفين، على خلفية اتهام النصرة شهداء اليرموك بالولاء لداعش وخطف مقاتلين من النصرة، وانتهى ذلك بتدخل قوات فصل من محكمة دار العدل في درعا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة