أمير قطر وبحاح يبحثان التطورات باليمن

أمير قطر وبحاح يبحثان التطورات باليمن

الدوحة – بحث تميم بن حمد آل ثاني، أمير قطر، مع خالد محفوظ بحاح، نائب الرئيس ورئيس الوزراء اليمني، تطورات الأوضاع في اليمن.

جاء ذلك خلال استقبال أمير قطر للمسؤول اليمني في مكتبه بالديوان الأميري بالدوحة، اليوم الأربعاء، بحسب وكالة الأنباء القطرية.

وقالت وكالة الأنباء القطرية إنه ”جرى خلال المقابلة استعراض العلاقات الأخوية بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها، إضافة إلى بحث آخر مستجدات الأوضاع على الساحة اليمنية والسبل الكفيلة بوضع آلية تنفيذية لمخرجات الحوار الوطني“.

وأطلع بحاح، أمير قطر، على تطورات الأوضاع في اليمن والجهود المبذولة من أجل حل الأزمة وعودة الاستقرار إليه، معربا عن الشكر لأمير قطر على مواقف وجهود بلاده في دعم الشرعية ومساندة الشعب اليمني في هذه الأزمة، بحسب الوكالة.

من جانبه، أكد أمير قطر على مواصلة دعم بلاده للشرعية في اليمن ومواصلة بذل الجهود من أجل الحفاظ على وحدة اليمن وتحقيق تطلعات شعبه الشقيق في الأمن والاستقرار والسلام.

وكان بحاح، قد وصل إلى الدوحة، أمس، في أول زيارة له لقطر (انطلاقاً من الرياض حيث المقر المؤقت لحكومته ورئاسة بلاده) منذ تعيينه نائباً لرئيس الجمهورية في الـ12 من أبريل/نيسان الجاري.

وتأتي الزيارة التي لم يعلن عن مدة لها، بعد نحو اسبوع من زيارة قام بها للبحرين الأربعاء الماضي في أول زيارة خارجية له، التقى خلال عاهل البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

ويوم ٢١ أبريل/ نيسان الجاري، أعلن التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، انتهاء عملية ”عاصفة الحزم“ العسكرية التي بدأها يوم 26 مارس/ آذار الماضي، وبدء عملية ”إعادة الأمل“ في اليوم التالي، التي قال إن من أهدافها شق سياسي متعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية للحوثيين وعدم تمكينها من استخدام الأسلحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com