أخبار

ابن عم البغدادي ينفذ عملية انتحارية بالعراق
تاريخ النشر: 25 أبريل 2015 7:12 GMT
تاريخ التحديث: 25 أبريل 2015 7:12 GMT

ابن عم البغدادي ينفذ عملية انتحارية بالعراق

أبو حفص البدري فجر نفسه مع زميل آخر له في سن المراهقة يدعى أبو يعقوب العراقي بالقرب من مصفى بيجي في محافظة صلاح الدين.

+A -A
المصدر: بغداد- من أحمد الساعدي

كشف صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، عن قيام أحد أبناء عمومة زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي بتنفيذ عملية انتحارية عند نقطة تفتيش في العراق، فيما أشارت إلى أن التنظيم صعد في الأسابيع الأخيرة من عملياته الانتحارية من خلال استغلال المراهقين.

وقالت الصحيفة في تقرير لها الجمعة، إن ”الإستراتيجية الجديدة لدى تنظيم داعش هي استغلال المراهقين كانتحاريين وهو ما يشير إلى تركيز التنظيم على تلقين المراهقين المحليين أفكاره المتطرفة وتحويلهم إلى قنابل قاتلة“.
وأضافت الصحيفة أن ”ابن عم البغدادي والذي يدعى أبو حفص البدري كان قد فجر نفسه مع زميل آخر له في سن المراهقة يدعى أبو يعقوب العراقي بالقرب من مصفى بيجي في محافظة صلاح الدين، والاثنان لا تتجاوز أعمارهم 16 عاما“.
وأشارت الصحيفة إلى أن ”تنظيم داعش لا يستخدم المراهقين المحليين كانتحاريين فحسب، فقد فجر أحد الانتحاريين المراهقين من استراليا ويدعى جاك بيلارد، من مدينة ملبورن والبالغ من العمر 18 عاما نفسه بالقرب من مدينة الرمادي“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك