أخبار

مقتل 151 عسكرياً بينهم قادة بالجيش غربي العراق
تاريخ النشر: 25 أبريل 2015 7:06 GMT
تاريخ التحديث: 25 أبريل 2015 7:06 GMT

مقتل 151 عسكرياً بينهم قادة بالجيش غربي العراق

عدد من الجنود والضباط ناشدوا رئيس الوزراء حيدر العبادي ووزير الدفاع خالد العبيدي بفك الحصار الذي يفرضه "داعش" على سدة بحيرة الثرثار جنوب غرب سامراء.

+A -A
المصدر: بغداد - شيماء عبد الواحد

كشف الباحث بشؤون الجماعات المسلحة هشام الهاشمي بأن 151 جندياً وضابطاً قتلوا بعد محاصرة تنظيم داعش لهم في منطقة الثرثار التابعة لمحافظة الأنبارغربي العراق.

وقال الهاشمي لشبكة ”إرم“ الإخبارية إن ”تنظيم داعش شن هجوماً على الفوج الثاني اللواء الأول الفرقة الأولى الجيش العراقي، في منطقة الثرثار غربي العراق، تمكن خلاله من اقتحام الفوج والسيطرة على ناظم التقسيم لبحيرة الثرثار وفتح بوابات البحيرة الكبيرة بهدف إغراق المناطق الممتدة من البحيرة حتى العاصمة بغداد“.

وأضاف أن العملية ”أسفرت عن مقتل 63 جندياً و 13 ضابطاً بينهم قائد الفرقة الأولى أثناء الاشتباكات، في الوقت الذي أعدم التنظيم ٥٣ جنديا في الفلوجة بعد أسرهم، فيما مازال مصير ٢٢ جندياً مجهولاً“.

يشار إلى أن عددا من الجنود والضباط من الفوج الثاني اللواء الأول الفرقة الأولى ناشدوا ، أمس الأول الخميس، القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي ووزير الدفاع خالد العبيدي بفك الحصار الذي تفرضه مجاميع ”داعش“ على سدة بحيرة الثرثار جنوب غرب سامراء. 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك