مقتل 7 عراقيين بينهم 4 أطفال في أعمال عنف

مقتل 7 عراقيين بينهم 4 أطفال في أعمال عنف

بغداد ـ أفاد مصدر في الشرطة العراقية، اليوم الجمعة، بأن 7 مدنيين قتلوا في هجمات متفرقة، في العاصمة بغداد، وفي محافظة ديالى شرق البلاد، بينهم 4 أطفال .

وقال ضابط برتبة نقيب من الشرطة العراقية، إن مسلحين مجهولين اقتحموا منزلا في حي أبو دشير بمنطقة أبو غريب جنوبي بغداد.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمهّ؛ لأنه غير مخول بالتصريح للإعلام، أن المسلحين فتحوا النار على القاطنين في المنزل وقتلوا امرأة و4 من أطفالها في الحال.

وأشار إلى أن دوافع الهجوم لم تتضح على الفور وأن السلطات المعنية فتحت تحقيقا في الحادث الذي يعد واحدا من ”أبشع“ الحوادث في العراق.

وتابع المصدر بالقول إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن الأسرة تقطن في المنزل منذ أسبوع فقط. دون الإدلاء بمزيد من التوضيح.

وفي حادث أمني آخر، قال ضابط الشرطة نفسه إن قنبلة محلية الصنع انفجرت على مقربة من موقف للسيارات في تقاطع المشتل شرقي بغداد، مما أسفر عن مقتل شخص وإصابة 6 آخرين بجروح.

من جانبه قال مصدر أمني في محافظة ديالى، إنه تم العثور على جثة موظفة كانت تعمل في قضاء الخالص 25 كم شمال غرب بعقوبة مركز المحافظة.

وقال المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، أنه تم العثور على جثة المواطنة حنان عبد المحسن في منطقة خريبيش التابعة للقضاء، بعد اختطفها بأيام اثناء توجهها إلى عملها بسيارة حكومية ذات الدفع الرباعي“، موضحا أن ”المغدورة كانت موظفة في بلدية الخالص“.

وأشار المصدر إلى أن قوة اعتقلت أستاذا جامعيا من منزله وسط بعقوبة ودون أية مذكرة اعتقال.

والتفجيرات اليومية وأعمال العنف الأخرى ظاهرة مألوفة في بغداد على مدى السنوات الماضية وتستهدف في الغالب تجمعات المدنيين مما يؤدي لسقوط ضحايا.

ويقول المسؤولون العراقيون إن جماعات مرتبطة بتنظيم ”داعش“ تقف وراء تلك الهجمات، وتبنى المتطرفون بالفعل مسؤوليتهم عن أغلبها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com