الحوثيون يفجرون منزل عبد المجيد الزنداني، شمالي صنعاء

صنعاء – قال شهود عيان إن مسلحي جماعة الحوثي قاموا، مساء اليوم الاثنين، بتفجير منزل القيادي في حزب الإصلاح، المحسوب على إخوان اليمن، الشيخ عبد المجيد الزنداني، في مسقط رأسه بقرية ”زندان“ التابعة لمديرية أرحب شمالي صنعاء. ويعد هذا التفجير هو الثاني لمنزل تابع للشيخ الزنداني، اليوم، حيث فجر مسلحون حوثيون، صباح اليوم، منزلا خاويا للزنداني، في قرية بيت الحنق بمديرية […]

صنعاء – قال شهود عيان إن مسلحي جماعة الحوثي قاموا، مساء اليوم الاثنين، بتفجير منزل القيادي في حزب الإصلاح، المحسوب على إخوان اليمن، الشيخ عبد المجيد الزنداني، في مسقط رأسه بقرية ”زندان“ التابعة لمديرية أرحب شمالي صنعاء.

ويعد هذا التفجير هو الثاني لمنزل تابع للشيخ الزنداني، اليوم، حيث فجر مسلحون حوثيون، صباح اليوم، منزلا خاويا للزنداني، في قرية بيت الحنق بمديرية أرحب.

وبحسب مراسل الأناضول، ونقلا عن الشهود، فإن التفجيرين يفصل بينهما حوالي 6 ساعات، حيث وقع الأول في حوالي التاسعة بالتوقيت المحلي (06:00 ت.غ)، فيما وقع التفجير الثاني في حوالي الثالثة عصرا (12:00 ت.غ).

ولم يتسن أخذ تعليق فوري من جماعة الحوثي حول الحادثين.

 وذكر الشهود لوكالة الأناضول أن الشيخ الزنداني لم يكن متواجدا في المنزل لحظة تفجيره مساء اليوم، مشيرين أنه في جهة غير معلومة باليمن.

ومنذ قرابة أسبوع، أعلن الشيخ الزنداني دعمه لـ“عاصفة الحزم“ ضد الحوثيين، بحسب بيان صادر عنه.

وسبق أن قام مسلحو الحوثي في مديرية أرحب خلال الفترة الماضية بتفجير عشرات المنازل لمعارضين لهم.

ويقول الحوثيون إن هذه المنازل تستخدم في تخزين الأسلحة أو أنها تابعة لما يصفونها بــ“ العناصر التكفيرية“.

ويتهم الحوثيون بشن حملة اعتقالات لقيادات بالصف الأول في حزب الإصلاح الذي أعلن تأييده لعاصفة الحزم، كما يتهمون باختطاف عشرات الناشطين، وهو مالم تعلق عليه الجماعة حتى اليوم.

والزنداني، المختفي منذ شهر سبتمبر/ أيلول الماضي، هو أحد مؤسسي حزب الإصلاح وعضو هيئته العليا، ويرأس جمعية علماء المسلمين (غير حكومية)، كما يرأس جامعة الإيمان المملوكة له والتي تدرس العلوم الدينية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة