مقتل مذيع يمني بشظايا قصف مخازن أسلحة بصنعاء

مقتل مذيع يمني بشظايا قصف مخازن أسلحة بصنعاء

قُتل مذيع يمني يعمل في قناة ”اليمن اليوم“ التابعة للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، صباح اليوم الاثنين، في أحد الشوارع القريبة من جبل فج عطان، الذي استهدفته قوات ”عاصفة الحزم“ بضربات جوية دمرت كل ما فيه من أسلحة وصواريخ.

وقال مصدر مقرب من أسرة المذيع محمد راجح شمسان لشبكة ”إرم“ الإخبارية، إن ”الفقيد توفي جراء القصف الذي استهدف جبل فج عطان، بشظايا أصابت رأسه“.

وأوضح أن شمسان كان في أحد الشوارع القريبة من مكان الانفجار الذي استهدف مخازن الأسلحة في جبل فج عطان، برفقة أحد المصورين يدعى عبدالله الشاكري، والذي أصيب بجراح بليغة.

وذكر المصدر أن قناة اليمن اليوم وإذاعة يمن إف إم التي كان يعمل بها الفقيد شمسان، تأثرت بشكل كبير من القصف، بسبب وجودها على أسفل جبل فج عطان الذي تم استهدافه صباح اليوم.

وهز انفجار هائل، الاثنين، صنعاء، مستهدفاً قاعدة صواريخ في جبل فج عطان، ما أدى لارتفاع ألسنة اللهب بشكل مخيف.

unnamed

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com