أنباء عن إحباط الجيش السوري هجوما على مطار دمشق

أنباء عن إحباط الجيش السوري هجوما على مطار دمشق

دمشق – قالت صحيفة ”الأخبار“ اللبنانية المقربة من النظام السوري، إن قوات الجيش السوري نفذت أمس عملية استباقية في محيط مطار دمشق الدولي باتجاه الغوطة الشرقية.

وأضافت الصحيفة في عددها الصادر الأربعاء، أن ذلك جاء ”بعد حصول الجيش على معلومات عن نية مسلّحي تلك المنطقة للهجوم على المطار“.

وأشارت إلى أن فصائل المعارضة المسلحة ”وتحديداً في مناطق مخيم اليرموك والحجر الأسود وأطراف يلدا وببيلا وبيت سحم“ يسعون في الغوطة الشرقية إلى إيجاد موطئ قدم لهم في تلك المنطقة“، بحسب ما ذكرت الصحيفة.

وأوضحت ”الأخبار“ أن الجيش النظامي نفذ عملية تمشيط استباقية على ”محور المطاحن“، الواقع في الغوطة الشرقية من جهة مطار دمشق الدولي بعد حصوله على معلومات تفيد بأن مسلّحي تلك المنطقة يخططون لشن هجوم كبير على مطار دمشق الدولي.

ونقلت الصحيفة عن مصدر ميداني قوله، إن عملية التمشيط تضمنت استهدافات متعددة لنقاط ”كان يجري تحضيرها لكي تكون نقاط انطلاق وإمدادا للمسلّحين أثناء هجومهم المفترض على المطار“.

وأضافت: ”أدت هذه العملية إلى مقتل وجرح العشرات منهم، إضافة إلى تدمير العديد من الآليات ومنصات إطلاق قذائف الهاون، دون أن تؤثر بحركة الملاحة الجوية في المطار“.

وفي آخر التطورات الميدانية، أعلن ”لواء شهداء الإسلام“، صباح اليوم الأربعاء، مقتل خمسة عناصر من قوات النظام خلال المواجهات الدائرة في مدينة داريا بريف دمشق الغربي.

وأفاد المكتب الإعلامي للواء أن مقاتليه تمكَّنوا من قتل خمسة عناصر من القوات النظامية، وإعطاب آلية مصفحة ومقتل سائقها خلال المواجهات الدائرة ‫‏في محيط مقام ”السيدة سكينة“ على الجبهة الشمالية من مدينة داريا.

إلى ذلك أفاد ناشطون بأن مجموعة من المعارضة المسلحة شنَّوا مساء أمس هجوماً عنيفاً على قوات النظام المتمركزة في منطقة الكباس، شرقي العاصمة دمشق، وتمكَّنوا من قتل وجرح العديد من العناصر.

وأفاد المصدر أن المجموعة تمكَّنت من التسلُّل إلى منطقة الكباس في دمشق، من محور عين ترما، في عملية انغماسية، وقاموا بالاشتباك مع قوات الجيش؛ ما أدى لسقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الطرفين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com