الأردن: مستعد لدعم القوات الليبية بالتدريب والاستشارات العسكرية

الأردن: مستعد لدعم القوات الليبية بالتدريب والاستشارات العسكرية

عمان ـ بحث العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني بن الحسين اليوم الإثنين، مع الفريق أول خليفة حفتر، القائد العام للجيش الليبي، التابع للحكومة المنبثقة عن مجلس النواب في مدينة طبرق شرقي ليبيا، ”طرق وآليات دعم القوات المسلحة الليبية“.

وقالت الوكالة الليبية الرسمية للأنباء، التابعة للحكومة المؤقتة، إن ملك الأردن بحث مع حفتر ”طرق وآليات دعم القوات المسلحة الليبية بالتدريب والاستشارات العسكرية، وسبل تطوير التنسيق والتواصل المباشر بين القيادات العسكرية في البلدين“، كما بحث الجانبان ”الوضع في المنطقة العربية، واتفاقية الدفاع العربي المشترك، ودعم عملية الحزم، التي تخوضها القوات العربية المشتركة لنصرة الشرعية باليمن“ بحسب الوكالة الليبية.

من جانبها، ذكرت الوكالة الأردنية الرسمية للأنباء أنه جرى خلال اللقاء، في قصر الحسينية بالعاصمة عمان، استعراض مجمل التطورات الإقليمية الراهنة، خصوصاً الأوضاع التي تشهدها ليبيا وسبل التعامل معها، إضافة إلى الجهود المبذولة للتصدي لخطر الإرهاب وعصاباته، وكذلك بحث علاقات التعاون بين البلدين، خصوصاً في المجالات العسكرية.

وأعرب العاهل الأردني، عن حرص بلاده الدائم على الوقوف إلى جانب ليبيا في مسعاها لاستعادة أمنها واستقرارها، والتصدي للتنظيمات الإرهابية التي تستهدف وحدة شعبها وسلامة أراضيها.

وكان خليفة حفتر وصل الأردن، مساء أمس، في أول زيارة خارجية رسمية له منذ توليه منصبه، ملبيا دعوة من نظيره الأردني. ويرافقه في الزيارة رؤساء أركان القوات البرية والبحرية والجوية ومستشارون عسكريون في القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com