السودان: الحملات الإنتخابية لكل المرشحين مرت بسلام

السودان: الحملات الإنتخابية لكل المرشحين مرت بسلام

المصدر: الخرطوم – ناجي موسى

قالت المفوضية القومية للانتخابات بالسودان، إن الحملات الانتخابية للمرشحين بمختلف أحزابهم وتكويناتهم مرت بهدوء وسلام، ولم تصاحبها أي خروقات أو أعمال غير قانونية، مؤكدةً أن الحملات تفاوتت بناءً على القدرات المالية للأحزاب المشاركة.

وأشار عضو المفوضية القومية للانتخابات، صفوت صبحي فانوس، في تصريحات صحفية للتفزيون المحلي، إلى ”إمكانية السماح بدخول الإعلاميين إلى اللجان أثناء عملية الاقتراع ليؤدوا عملهم وفق بطاقات تعريفية تصدرها المفوضية“، مضيفا ”الاستعدادات تمضي بصورة جيدة حسب الجدول الذي وضعته المفوضية“.

وذكّر فانوس، بأن ”غداً الإثنين ستبدأ مرحلة الاقتراع، وهي المرحلة ما قبل الأخيرة لنتائج الفرز وإعلان النتيجة“، موضحا أن ”بطاقات الاقتراع وصلت إلى الولايات وبدأ توزيعها للمراكز واللجان منذ يوم السبت وتكتمل العملية غدا الإثنين، حيث أن مراكز الاقتراع أغلبها في مدارس بها عدد من اللجان تدير عملية الاقتراع للناخب، بحضور مناديب الأحزاب ووكلاء المرشحين“.

وأكد، أنه ”لا يوجد توزيع من قبل المفوضية للمراقبين المحليين والدوليين في الانتخابات، وهذا ليس من حق المفوضية، بل من حق المراقب أن يتجه حيث شاء على مستوى المركز والولايات“.

وفي السياق نفسه، اجتمع القيادي بحزب المؤتمر الوطني الحاكم، نافع علي نافع، بوفدي مجلس أحزاب أمريكا الجنوبية وجزر الكاريبي ومجلس الأحزاب الافريقية اليوم الأحد.

وعقب اللقاء قال نافع، إن بيان الإتحاد الأوروبي، الذي شكك فيه بنزاهة الانتخابات ”وجد غاية الإستهجان والرفض“، مبينا أن مثل هذه ”البيانات لم يجني منها غير مزيد من الغبن للشعب السوداني“.

وأبان نافع، أن وفد مجلس أحزاب امريكا الجنوبية والكاريبي ”الكوبال“ حضروا من المكسيك ومجموعة مجلس الأحزاب الأفريقية ”الكاب“، حضروا من أثيوبيا و تشاد بناءاً علي دعوة وجهت لهم من المفوضية القومية للإنتخابات.

وقال إن فريق الإتحاد الافريقي، هو فريق مراقبة مشترك بين مجلس الاحزاب الافريقية والاتحاد الافريقي يفوق 45 مراقباً ويشمل الخبراء، مقللاً من عدم مراقبة وإعتراف الأوربيين بالإنتخابات، قائلا إن ”مقاطعتهم للإنتخابات تزيدها عزة وقيمة، وأن الذين يتبعون هؤلاء فنحن لانأبه برأيهم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com