القاهرة والجزائر تستضيفان الحوار الليبي

القاهرة والجزائر تستضيفان الحوار الليبي

الجزائر – أعلن  نائب وزير الخارجية الجزائري المكلف بالشؤون المغاربية والإفريقية عبد القادر مساهل، اليوم، أن الجولة الثانية للحوار بين شخصيات سياسية ليبية ستنطلق غدا الاثنين، بالجزائر لبحث ملفي حكومة الوحدة وترتيبات أمنية.

وقال مساهل في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية: ”يستأنف الحوار الذي تمت مباشرته بين قادة الأحزاب السياسية والمناضلين الليبيين تحت إشراف بعثة الأمم للدعم في ليبيا يوم الاثنين بالجزائر بإرادة حازمة لوضع حد للأزمة على خلفية اجماع حول الحفاظ على وحدة ليبيا وسلامتها الترابية ومكافحة الإرهاب“.

وتابع ”أن الجولة الثانية التي تنعقد بدعم الجزائر بصفتها بلد مسهل ستركز على تشكيل حكومة وطنية موحدة وحول الترتيبات الأمنية“.

ولم يكشف الوزير الجزائري عن هوية الشخصيات المشاركة في هذه الجولة لكن وزير الخارجية رمطان لعمامرة قال في تصريحات نهاية مارس/ آذار الماضي أن“ الأطراف التي ستحضر هذه الجولة هي نفس الأطراف التي شاركت في الجولة السابقة وهم قادة أحزاب ونشطاء سياسيين“.

ومن جهتها أعلنت البعثة الأممية في ليبيا، اليوم الأحد، أن اجتماعا سيعقد في مصر ”قريبا يضم قيادات وزعامات قبلية ليبية ضمن جهود الحوار لإحلال السلام في ليبيا برعاية الأمم المتحدة“، دون أن يعلن موعدا محددا للاجتماع.

وفي بيان نشرته البعثة على موقعها الرسمي على الانترنت، أوضحت أن ”اجتماعا قريبا سيعقد في مصر يضم قيادات وزعامات قبلية ليبية تسير في مسار آخر (من مسارات الحوار) ضمن جهود الحوار لإحلال السلام في ليبيا برعاية الامم المتحدة“.

وتعد هذه المرة الأولى التي يعلن فيها عن استضافة مصر اجتماعات متعلقة بالحوار الليبي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com