البرلمان الليبي يطالب بتقديم ”فجر ليبيا“ للمحاكمة الدولية

البرلمان الليبي يطالب بتقديم ”فجر ليبيا“ للمحاكمة الدولية

طرابلس – طالبت لجنة الحريات وحقوق الإنسان، في البرلمان الليبي المعترف به دولياً، طالبت منظمة ”هيومن رايتس ووتش“ مساعدتها في رصد انتهاكات مليشيات ”فجر ليبيا“ والمساهمة في تقديم قادتها إلى المحاكمة الدولية، بسبب جرائمها التي تصنف كجرائم حرب.

وأوضح رئيس اللجنة لؤي الغاوي في بيان صحفي ، تلقت شبكة ”إرم“ نسخة منه، بأنه نظرا لاستمرار هذه المليشيات في ارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، وقمع للحريات وتهجير بعض السكان، ناهيك عن جرائم التعذيب والقتل، واستخدام الأطفال دون (16) عاما، والزج بهم في المعارك والحرب.

وأضاف الغاوي: ”لكل هذه الأسباب، نلتمس من منظمة هويمن رايتس ووتش، مساعدتنا في رصد الانتهاكات الجسمية لحقوق الانسان، والتي ترتكبها مليشيات ”فجر ليبيا“، وتقديم القادة المسؤولين عنها إلى المحاكمة الدولية، بتهم تتعلق بجرائم حرب، منعا لظاهرة الإفلات من العقاب“.

هذا وتسببت الحرب التي أطلقتها مليشيات ”فجر ليبيا“ في يوليو 2014، ضد قوات الجيش وعدم اعترافها بالسلطات المنتخبة، بتهجير آلاف السكان ودفعهم للنزوح لمدن مجاورة، أو اللجوء إلى دول الجوار.

وقدرت تقارير منظمات دولية تابعة للأمم المتحدة، أعداد المهجرين قسراً إلى نحو نصف مليون ليبي خلال الأشهر الماضية.

كما تمارس مليشيات ”فجر ليبيا“ عمليات القبض والتصفية على الهوية، خاصة في المدن والبلدات المؤيدة للبرلمان والجيش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com