”القوى السنية“ بالعراق يطالب بدعم عشائر الأنبار

”القوى السنية“ بالعراق يطالب بدعم عشائر الأنبار

المصدر: بغداد- من محمد وذاح

ناشد اتحاد القوى السنية التحالفين الدولي والعربي لتقديم دعمهم وإسنادهم للقوات الأمنية وعشائر الأنبار للتصدي لتنظيم ”داعش“.

وقال القيادي بإتحاد القوى، النائب محمد الكربولي في بيان، السبت ”على الحكومة والقائد العام للقوات المسلحة إرسال تعزيزات ومعدات وذخائر عاجلة لقوات الجيش والشرطة ومقاتلي العشائر الذين يتصدون لتنظيم داعش الإرهابي في مختلف قواطع العمليات وجبهات القتال بمدن محافظة اﻷنبار“.

وناشد النائب الكربولي ”قوات التحالف الدولي والتحالف العربي لغرض تعزيز دعمهم ومشاركتهم وإسنادهم للقوات المسلحة العراقية وأبناء العشائر السنية المقاتلة والمتصدية لتنظيمات داعش الإرهابي على طول خارطة محافظة اﻷنبار“، موضحا أن ”الحكومة العراقية تعاني النقص وعاجزة عن توفير الدعم والتجهيز والعتاد الكافي للقوات المسلحة وأبناء العشائر السنية المقاتلة في حربها ضد التنظيم الإرهابي“.

وأطلق الكربولي نداء استغاثة لـ“كافة وكاﻻت اﻷمم المتحدة المتخصصة والمنظمات الإنسانية الدولية لتحمل مسؤولياتهم الإنسانية في تقديم معونات إنسانية غذائية واغاثية وصحية عاجلة ﻷبناء مناطق الصراع الدائر في أغلب مدن محافظة اﻷنبار والنازحين منها جراء العمليات العسكرية الدائرة فيها“.

ويسيطر تنظيم ”داعش“ منذ يومين على منطقتي البو فراج والبوعيثة، شمال مدينة الرمادي، بعد هجوم واسع نفذه عناصر التنظيم الذين يسعون إلى تضييق الخناق الأمني على الرمادي للوصول إلى مركزها.

من جانبه، حذر نائب رئيس مجلس محافظة الانبار فالح العيساوي من سقوط الرمادي مركز محافظة الأنبار خلال ساعات بيد تنظيم “داعش” إذا لم يتدخل طيران التحالف الدولي وبشكل عاجل لفك الخناق الذي فرضه التنظيم خلال معارك الجمعة والذي استطاع من خلالها السيطرة على عدة مناطق شمال المدينة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com