”داعش“ يختطف 50 شخصاً بريف حماة

”داعش“ يختطف 50 شخصاً بريف حماة

دمشق – أعلن ”المرصد السوري لحقوق الإنسان“، عن احتجاز مسلحي تنظيم ”داعش“ لـ50 شخصاً تم خطفهم من قرية في ريف حماة بوسط سوريا.

وقال مدير ”المرصد“ رامي عبد الرحمن، في تصريحات صحفية الجمعة، ”إن مسلحي تنظيم ”داعش“ قاموا بخطف ما لا يقل عن 50 مواطناً من ريف حماة الشرقي، بعد الهجوم الذي نفذه في – 31 مارس (آذار) الماضي – على قرية المبعوجة التي يقطنها مواطنون من المسلمين السنة ومن أبناء الطائفتين الإسماعيلية والعلوية.

وأضاف أن من بين المخطوفين 10 أشخاص من الطائفة إسماعيلية، أما الأربعون الآخرون فهم من البدو السنة، بينهم 15 امرأة ”، لافتاً إلى أن عملية الخطف تمت في قرية المبعوجة وتم اقتيادهم بعد ذلك إلى مناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم في ريف حماة الشرقي.

وأوضح عبد الرحمن أن الخبر لم يُنشر بسبب المفاوضات الجارية من أجل الإفراج عنهم ولكن المفاوضات تعثرت خلال هذه الفترة. مشيراً إلى أن مفاوضات مازالت جارية مع عناصر التنظيم من أجل الإفراج عن الرهائن.

وأكد مدير ”المرصد“ الحقوقي أن ”هناك مخاوف من أخذ النساء سبايا.“

يذكر أن مسلحي تنظيم ”داعش“ اقتحموا قرية المبعوجة في نهاية الشهر الماضي وقتلوا ما لايقل عن 37 مدنياً، بينهم طفلان، بإحراقهم وقطع رؤوسهم وإطلاق النار عليهم.

وينسب إلى تنظيم الدولة الذي يسيطر على كامل محافظة الرقة وأجزاء واسعة في شمال وشرق سوريا أعمال خطف وقتل لمدنيين من طوائف مختلفة.

وتقول الأمم المتحدة إن أكثر من 220 ألفا قتلوا في سوريا منذ مارس/آذار 2011، كما تسببت الحرب في نزوح 6.7 ملايين داخل البلاد وهجرة 3.8 ملايين إلى الخارج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com