الكويت تخلي سبيل متهميْن بـ“التطاول“ على الأمير‎

الكويت تخلي سبيل متهميْن بـ“التطاول“ على الأمير‎

الكويت ـ أخلت النيابة العامة الكويتية، اليوم الأحد، سبيل المحامي خالد الشطي والكاتب صلاح الفضلي، المتهمين بـ“التطاول على سلطات أمير البلاد، والإساءة إلى المملكة العربية السعودية وتهديد العلاقات بين البلدين ”بكفالة 3 آلاف دينار كويتي لكل منهما.

وقال المحامي جليل الطباع، رئيس لجنة الدفاع عن المتهمين في تصريح صحفي اليوم  ”إن مدير نيابة العاصمة (الكويت) والنيابة العامة وافقا على طلب الإفراج الذي تقدمنا به صباح اليوم وأكدنا عدم هروبهما لكونهما مواطنان كويتيان ولم يطعنا بصلاحيات سمو الأمير“.

وألقت قوات الأمن الكويتية، مساء الأربعاء الماضي القبض على المحامي خالد الشطي بتهمة ”التطاول على سلطات أمير البلاد، والإساءة إلى المملكة العربية السعودية وتهديد العلاقات بالخطر، بينما ألقت القبض على الفضلي الخميس الماضي بالتهم نفسها.

وكان الشطي كتب تغريدة على حسابه الشخصي بموقع ”تويتر“ في 21 آذار/ مارس الماضي قال فيها ”العالم بأسره شهد الأداء العسكري لأنصار الله (الحوثيين)، وفي المرحلة القادمة، سيشهد العالم كله أيضا أداءه في العمليات الأمنية، بأهداف تذهل الجميع“.

وأضاف في تغريدة ثانية ”الحوثيون الذين سجلوا أسماءهم في عمليات استشهادية ضد أي هدف تكفيري زاد عددهم اليوم إلى 14 ألف عنصر“. 

وتقدم المحامي، دويم المويزري، الثلاثاء الماضي بشكوى ضد الشطي إلى النائب العام الكويتي، على خلفية التغريدتين المذكورتين، رغم أنهما مكتوبتان قبل إطلاق عملية ”عاصفة الحزم“ التي تقودها السعودية بمشاركة دول عربية وإسلامية ضد الحوثيين في اليمن، بحسب مصادر قضائية.

في حين كتب الفضلي في حسابه على تويتر إن ”السعودية على أعصابها بعد اقتراب الحوثيين من حدودها .اليمن خرجت من يد السعودية ولن تعود ..نجران الخطوة القادمة“.

وأضاف في أخرى أن ”التدخل العسكري في اليمن حماقة ما بعدها حماقة“.

وتشارك الكويت في العملية العسكرية التي يشنها تحالف عربي بقيادة السعودية، ضد مواقع الحوثيين في اليمن، ضمن عملية ”عاصفة الحزم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com