منظمات حقوقية تعرب عن قلقها من استهداف فجر ليبيا للمدنيين

منظمات حقوقية تعرب عن قلقها من استهداف فجر ليبيا للمدنيين

طرابلس ـ أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان عن بالغ قلقها من استعار القتال وتصاعد وتيرة أعمال العنف في البلاد.
وقالت اللجنة في بيان لها اليوم إن مدنا وأحياء سكنية تعرضت للقصف العشوائي بالأسلحة الثقيلة والمدفعية في براك الشاطئ جنوب البلاد طيلة الأسبوع الماضي“.
وأضاف البيان أن حدة القصف على الأحياء المدينة ”اشتدت في اليومين الماضيين من قبل مجموعات ما يسمى القوة الثالثة لدرع ليبيا“.
وأوضح أن أحياء سكنية بمناطق ورشفانة والرجبان والزنتان غرب البلاد تعرضت لقصف من قبل طيران فجر ليبيا، إضافة للتهجير القسري وحملات الاعتقال والقتل والخطف على الهوية والمواقف السياسية للمواطنين“.
وطالبت اللجنة المنظمات الدولية والحقوقية التابعة للأمم المتحدة ومحكمة الجنايات بــ“سرعة التحرك لملاحقة قادة وأمراء الميليشيات المسلحة والجماعات الإرهابية المتورطة في استهداف المدنيين بالقصف العشوائي والقصف بالطيران للأحياء المدنية المكتظة بالسكان ببراك الشاطئ وورشفانة والزنتان والرجبان وسياسات الإرهاب المسلح والترويع للمدنيين والأطفال والنساء الذي يمارس بحقهم من قبل قوات فجر ليبيا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com