تفاقم أزمات القطاع الصحي بغزة

تفاقم أزمات القطاع الصحي بغزة

أزمة نقص الوقود اللازم لتشغيل المولدات الكهربائية وسيارات النقل الصحي والإسعاف تعصف بالقطاع الصحي في غزة، مقلصة الخدمات الصحية إلى ما دون 50%.

المصدر: غزة ـ رموز النخال

يعاني قطاع غزة، من نقص حاد في الأدوية والمستلزمات الطبية لا سيما الأدوية التخصصية، حيث وصل رصيد ما يقارب 26% من الأدوية إلى صفر بالمستودعات الطبية بغزة .

وتعصف أزمة نقص الوقود اللازم لتشغيل المولدات الكهربائية وسيارات النقل الصحي والإسعاف بالقطاع الصحي، لتُقلص الخدمات الصحية بقطاع غزة  دون 50%، ما يحرم مرضى القطاع ولاسيما مرضى الفشل الكلوي من خدمة النقل.

و شدد أشرف القدرة، الناطق باسم مجمع الشفاء بغزة، على ”حاجة الأزمات الصحية لحاضنة حكومية، و دعم حقيقي ومساندة من المؤسسات الدولية والإقليمية والمحلية“، كاشفا عن ”تفاقم أزمات القطاع الصحي، حيث يظهر على السطح أزمة الأغذية والوجبات المقدمة للمرضى، إضافة إلى أزمة عدم توفر الإمكانات الصحية  بسبب الحصار المفروض على غزة .

و يواجه المواطنون صعوبة كبيرة لحصولهم الأودية للأمراض المزمنة، حيث يلجئون لشرائها من الصيدليات الخاصة وبأسعار مرتفعة، وأحياناً لا يستطيع المرضى توفير الدواء اللازم لهم لارتفاع أسعارها أو لعدم امتلاكهم الأموال اللازمة في ظل ارتفاع وتيرة الفقر و البطالة بين سكان القطاع.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com