داعش يأسر 4 جنود ويدمر دبابتين بالرمادي‎

داعش يأسر 4 جنود ويدمر دبابتين بالرمادي‎

بغداد – أسرت عناصر تنظيم داعش 4 جنود عراقيين ودمرت دبابتين في مواجهات مع القوات العراقية شمال مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار، بحسب شهود عيان.

وقال شهود عيان إن ”تنظيم داعش هاجم أمس الثلاثاء نقاطا أمنية للجيش ومواقع مهمة لمقاتلي العشائر المساندين للحكومة المركزية في مناطق طوي والبوجليب شمال مدينة الرمادي، ما أدى لاندلاع مواجهات عنيفة استخدم فيها التنظيم كافة الأسلحة واستطاع السيطرة على تلك المناطق المهمة هناك“.

وأضاف الشهود أن ”تنظيم داعش تمكن من قتل وإصابة عدد من الجنود وأسر ثلاثة جنود آخرين وفرض السيطرة على الطريق الدولي السريع شمالي المدينة ”.

كما ”تم تدمير دبابتين وسيارة، إضافة إلى تدمير عدد كبير من الآليات ومقتل وإصابة عدد من الجنود وعناصر الصحوة بعد مواجهات واشتباكات عنيفة وقعت على الطرق الدولي السريع شمال الرمادي، فيما وقع جندي رابع أسيراً بيد عناصر تنظيم داعش“.

من جانب آخر، قال عضو المجلس المحلي لناحية البغدادي عبد الجبار العبيدي إن ”تنظيم داعش الإرهابي قام بقصف ناحية البغدادي بأربع قذائف هاون سقطت على المجمع السكني في الناحية وأسفرت عن إصابة اثنين من المدنيين بجروح، فضلا عن إلحاق خسائر مادية كبيرة في عدد من المنازل“.

وفي محافظة ديالى، قال مصدر أمني، اليوم الأربعاء، إن شرطيا قتل وأصيب 3 آخرون من عناصر الشرطة في انفجار عبوة ناسفة، شمال شرق بعقوبة مركز المحافظة.

وفي 10 يونيو/ حزيران 2014، سيطر تنظيم داعش على مدينة الموصل مركز محافظة نينوى (شمال) قبل أن يوسع سيطرته على مساحات واسعة في شمال وغرب وشرق العراق، وكذلك شمال وشرق سوريا، وأعلن في نفس الشهر، قيام ما أسماها ”دولة الخلافة“.

وتعمل القوات العراقية وميليشيات موالية لها وقوات البيشمركة الكردية (جيش إقليم شمال العراق) على استعادة السيطرة على المناطق التي سيطر عليها ”داعش“، وذلك بدعم جوي من التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، الذي يشن غارات جوية على مواقع التنظيم منذ أكثر من 7 أشهر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com